نائب الرئيس يطالب مجلس الامن بالضغط على الحوثيين لتنفيذ القرار 2216

نائب الرئيس يطالب مجلس الامن بالضغط على الحوثيين لتنفيذ القرار 2216

طالب نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح، روسيا والدول دائمة العضوية ومجلس الأمن بالضغط على الحوثيين لتنفيذ قرار مجلس الأمن ٢٢١٦ وبما يكفل استعادة الدولة اليمنية القائمة علي النظام والقانون دولة الحقوق والحريات والعدالة والمساواة.


و
أشاد خلال لقاءه السفير الروسي لدى بلادنا فلاديمير ديدوشكين، بدور روسيا ودعمها للحكومة الشرعية وجهود المبعوث الأممي لإحلال السلام في اليمن وفق المرجعيات الثلاث المتفق عليها والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن 2216.

معبراً عن الشكر والتقدير للدور الأخوي الذي تولته دول تحالف دعم الشرعية وعدد من الدول الشقيقة والصديقة في إغاثة ودعم أبناء الشعب اليمني.

وأشار نائب رئيس الجمهورية إلى الأوضاع المأساوية التي يعيشها اليمن بسبب تداعيات انقلاب الحوثيين على السلطة وتمردهم على توافقات أبناء الشعب اليمني ومرجعيات بناء الدولة وإرساء الأمن والاستقرار والسلام.

وأكد نائب الرئيس بأن الشرعية بقيادة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي حريصة على تحقيق السلام الذي يضمن استعادة الدولة وانهاء معاناة الشعب وهذا ما ظهر جلياً من خلال وصول وفد بلادنا الى مشاورات جنيف في الموعد المحدد فيما غاب الحوثيون عن الحضور وهو ما يؤكد استمراهم في خيار العنف ضد أبناء الشعب اليمني.

كما أكد نائب الرئيس الجمهورية بأن الحرب فرضتها ميليشيا الحوثي بانقلابها وأن هذه الحرب ليست الخيار الأول للشرعية، بل الخيار الأول هو خيار السلام وإنهاء الانقلاب واستعادة الدولة بما من شأنه إنهاء معاناة اليمنيين وبناء اليمن الاتحادي المنشود.

وشدد على أهمية الدور الذي يمكن للمجتمع الدولي أن يلعبه لأجل تنفيذ القرارات الدولية بما يحقق لليمنيين حلمهم في بناء الدولة الاتحادية من ستة أقاليم.

من جانبه جدد السفير الروسي التأكيد على موقف بلاده الداعم لليمن وحرص روسيا على العمل لإحلال السلام وإنهاء الحرب في اليمن بناء على المرجعيات الثلاث.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى