• ‏ من البلقاء إلى البلق

    ‏ من البلقاء إلى البلق
    احمد عبدالملك المقرمي

    جهز النبي صلى الله عليه و سلم جيشا بعثه نحو الشام و هو ما يعرف بغزوة مؤتة التي هي في الأردن ، ثم تحرك إلى البلقاء، و كان عدد الجيش ثلاثة آلف رجل ؛ و لأهمية المعركة، عين له ثلاثة من القادة : زيد بن حارثة فإن قتل فجعفر بن أبي طالب فإن قتل فعبد الله بن رواحة. و معلوم أن الثلاثة القادة استشهدوا تباعا

  • إيران.. ضد الانفصال في اليمن !!

    إيران.. ضد الانفصال في اليمن !!
    علي الجرادي

    يردد بعض سياسي اليمن والخليج العربي ما يشبه استخلاص تجاه استراتيجية إيران تجاه وحدة اليمن بالقول: (إن إيران تدعم انفصال اليمن وأنها مهتمة بشمال اليمن بمحاذاة السعودية). ودون الخوض في حيثيات او (سنارة ) الطعم الذي يصدره المطبخ السياسي الايراني على لسان قيادات حوثية بأنهم مع ( الحوار بين الشمال والجن

  • في مأرب يتخلق تاريخ جديد لليمن المعاصر

    في مأرب يتخلق تاريخ جديد لليمن المعاصر
    د.أحمد عبيد بن دغر

    من ينتظرون سقوط مأرب بشغف، يستعجلون سقوط ما تبقى من قلاع الحرية والشرف لحساب العدو، ستصمد مأرب صمود ستالينجراد في الحرب العالمية الثانية، وستغير مجرى الحرب، في مأرب يتخلق تاريخ جديد لليمن المعاصر، ومن مأرب تحافظ اليمن على هواها الحر الجمهوري، وهويتها الموحدة، وتتطلع لنظامها الاتحادي. حربنا الدفاعية

  • معركة البلق...معركة مأرب

    معركة البلق...معركة مأرب
    د.محمد جميح

    هجوم مرتزقة إيران الجمعة الماضية على مأرب كان الأقوى، شاركت فيه قيادات وفرق نخبة دربها الحرس الثوري وحزب الله اللبناني. وفي معركة البلق الغربي الذي تسللت إليه قوة النخبة تم حصر أكثر من ثمانين جثة غير الجثث التي تمكن الحوثيون من انتشالها، وغير الذين تمكنوا من الفرار. وهناك قيادات مدربة تدريباً عالي

  • خباز.. بدرجة دكتوراه

    خباز.. بدرجة دكتوراه
    أبو بكر الوادي

    من كان يصدق أن يأتي علينا زمن نرى فيه أستاذا جامعيا، وقد أصبح بدرجته العلمية الرفيعة بائعا متجولا تتقاذفه رياح الفاقة من شارع إلى آخر بحثا عما يسد رمق أسرته، ويقيهم مذلة السؤال والحرمان؟ أنا شاهدت ذلك بأم عيني قبل أيام قلائل!! ولولا مراعاتي لمشاعر مَن شاهدت لذكرت اسمه متصدّرا بلقب علمي فخم.. لقب كا

  • سلطان العرادة.. صانع درب البطولات

    سلطان العرادة.. صانع درب البطولات
    محمد عمراني

    تعودنا أن نكتب عن الأبطال بعد أن يستشهدوا ، كما لو أن الحديث عن البطولة يجب أن يقتصر فقط عن الشهداء. لكن ، ماذا عن الشهداء الأحياء ؟ كل يوم أفكر في مارب باعتبارها مصنعا للبطولة والفداء، وأتعجب كيف لمدينة نهضت من تحت ركام الإهمال والإقصاء والترك لتحرس اليمن كله هوية وجمهورية وحرية وكرامة ؟! لكن

  • عصر البطولات وتوالد الأبطال

    عصر البطولات وتوالد الأبطال
    أحمد عثمان

    يتوقف القلم مرتبكا عندما يريد أن يكتب عن شخصيات بحجم الشهيد عبد الغني شعلان قائد القوات الخاصة بمأرب، ورفاقه. هذه الشخصيات تمثل روح اليمني الحر بكل نقاء وصفاء وشموخ، شخصيات تشارك في صناعة المعجزات و تمر مسرعة كالبرق اللامع الذي يرسل معه بشارات أكيدة بالنصر. ففي كل مرة يتسلل شيئ من الملل إلى النفوس

  • فعله كدوي الرعود

    فعله كدوي الرعود
    علي الجرادي

    انجز مع رفاقه معركة تحرير مارب في المرة الاولى وصاحب اليد الطولى في اجلاء المليشيات عام ٢٠١٥ باتجاه السد والبلق، وعرفه زملاؤه بانه لا يهاب الموت ويقود الخطوط الأمامية في معاركه القتالية ويتقدم افراده في مهام عديدة لضبط الامن وتتبع خلايا التمرد والانقلاب الذي حاولت مليشيات الحوثي عبثا احداث اختراق طو

  • كرونا.. هل فقدت سطوتها في اليمن؟

    كرونا.. هل فقدت سطوتها في اليمن؟
    عبدالمؤمن ميسري

    مع بدأ جولة جديدة للفيروس الشقي كرونا يتعالى الضجيج هنا وهناك، في مختلف بلدان العالم، وتبدأ وسائل الإعلام في تكرار المكرّر، وتنشط مناجل الموت في حشد ضحايا هذا الوباء المخادع أرقاما مذهلة، تتكشف كل يوم عن اتساع رقعة الموت، حتى لكأن العالم أجمعه يصيح بشاغب واحد: الموت الموت.. ولا شيء غير الموت.في اليم

  • السابق صفحة 1من 12 التالي

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى