منظمة حقوقية تدعو مكتب الأمم المتحدة إلى زيارة السجن السياسي في صنعاء

منظمة حقوقية تدعو مكتب الأمم المتحدة إلى زيارة السجن السياسي في صنعاء شعار المنظمة

دعت منظمة (نهضة وطن) مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة بصنعاء من خلال مدير المكتب محمد الشامي (عراقي الجنسية) إلى النزول فوراً لزيارة معتقل سجن الأمن السياسي القريب من مكتب الأمم المتحدة في العاصمة صنعاء وكشف حقيقة ما يتعرض له مئات السجناء من تعذيب واعتقال قسري دون محاكمة ومدى التزام جماعة الحوثي وصالح بالمعايير الأممية الدنيا في إدارة السجون والتعامل مع المعتقلين والمخفيين قسراً. 


وأضافت منظمة (نهضة وطن) في بيان صادر عنها أنه بحسب إفادات أقارب الضحية و والمعلومات الواردة من داخل سجن الأمن السياسي، وفي خرق واضح ومستمر للقوانين الدولية ومعاهدات ومواثيق حقوق الإنسان، وانتهاك للقوانين النافذة وللدستور اليمني، فقد تعرض الصحفي عبدالخالق عمران، منذ أكثر من عام ونصف، للتعذيب النفسي والجسدي، وللمعاملة القاسية واللاإنسانية مع عدد من رفاقه، على يد عناصر من جماعة أنصار الله (الحوثيين)، وقوات الرئيس السابق، القائمة على إدارة السجن، وبحسب ذويه فقد تعرض نهاية الأسبوع الماضي لجلسة تعذيب شديدة، أفقدته الحركة وجعلته يصارع الموت، ولم تسمح إدارة السجن بنقله للعلاج، أو تمكين زوجته وأطفاله من زيارته، أو الإطلاع والإطمئنان على وضعه الصحي.


وأعلنت المنظمة التي تتخذ من محافظة ذمار مركزاً لها - تضامنها الكامل مع أسرة الصحفي عمران وكافة المعتقلين وأهاليهم، وطالبت جماعة الحوثي وصالح باحترام ما نصت عليه القوانين الدولية و الإنسانية ومعاهدات حقوق الإنسان، وأن يتم التعامل مع السجناء والمحتجزين وفقا لآداب وقيم الشرع والعرف والأخلاق والقانون اليمني، ونحثهم على الإفراج الفوري عن كافة المعتقلين الموقوفين على ذمة قضايا رأي وحرية تعبير و فكر وانتماء سياسي و نقابي وإيقاف مسلسل الإعتقالات التعسفية و ممارسة التعذيب والقتل خارج القانون، وكافة الأعمال التي تمس بحرية المواطنين وحقوقهم المدنية.


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى