خلال أغسطس.. الميليشيا تخسر ٨ من قادتها والمئات من عناصرها في ميدي (اسماء)

خلال أغسطس.. الميليشيا تخسر ٨ من قادتها والمئات من عناصرها في ميدي (اسماء)

تكبدت ميليشيات الحوثي والمخلوع خسائر فادحة في الارواح والعتاد خلال أغسطس الجاري في جبهة ميدي شمال غرب محافظة حجة ، اثر اشتداد وتيرة المعارك بينها والجيش الوطني المسنود بقوات التحالف العربي الذي حقق تقدما ميدانيا ملحوظا مطلع الاسبوع الجاري.

ورصد موقع "الصحوة نت" مصرع ٨ قيادات ميدانية مع المئات من ميليشيات الحوثي والمخلوع التي لقيت مصرعها في ميدي منذ مطلع الشهر الجاري من بينهم مشرف جبهتي حرض وميدي المدعو /عقيل الشامي/.

كما لقي سبعة قيادات ميدانية للميليشيات مصرعهم وهم :

- محمد صالح العبال المكنى ب" ابوطارق" قائد القطاع الشرقي للميليشيات في ميدي ونجل احد المشائخ البارزين في مديرية مبين .

- قائد فرقة القناصين المدعو إبراهيم عبده سلبه الملقب أبو مالك .

- ٥ قيادات ميدانية اخرى وهم (ابوطالب مطهر الجرموزي - و علي عبدالملك شرف الدين - و احمد عبدالله حسن اسماعيل الوظاف - و علي حسين العزي - و محمد محمد الطير -أحد منتسبي الحرس) ومعهم اكثر من ١٥٠ من عناصرهم ممن لقوا مصرعهم. وذلك حسب مصادر "الصحوة نت".

وأكدت مصادر مطلعة في هيئة المستشفى الجمهوري بالمحافظة "للصحوة نت" أن اروقة الهيئة اكتظت بأعداد كبيرة من جرحى المتمردين الذين حصدتهم نيران الجيش الوطني في ميدي ، وأن الهيئة اطلقت نداء استغاثة للتبرع بالدم ، و حالة طوارئ غير مسبوقة.

بالمقابل تمكنت قوات الجيش الوطني نهاية اغسطس الجاري من تحرير الأحياء الشرقية لمدينة ميدي بشكل كامل، طهرت خلالها الأبنية والعمارات الواقعة شرق المدينة التي كانت تتحصن بها قناصة وعناصر الميليشيات في عملية عسكرية نوعية مسنودة من قوات التحالف العربي.

كما واصلت قوات الجيش الوطني عمليات التوغل في عمق مدينة ميدي ، يرافقها فريق متخصص في نزع الالغام لتطهير احياء المدينة منها ، والذي تمكن من نزع عشرات الالغام من المنطقة التي كانت الميليشيات زرعتها .

وتواصل قوات الجيش الوطني بالمنطقة العسكرية الخامسة لليوم الثاني التوغل في عمق مدينة ميدي وتطهر عدة ابنية جديدة وأوكار عناصر المليشيا الانقلابية .

وكان الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة العميد الركن عبده عبدالله مجلي قد أكد في تصريح نقله المركز الإعلامي للقوات المسلحة سابقا (أن الانتصارات في مسار العمليات العسكرية للجيش الوطني ضد الميليشيات الانقلابية في منطقة ميدي بمحافظة حجة تهدف الى استكمال السيطرة على المدينة ثم التقدم نحو منطقتي حرض وحيران، وأن هذه الانتصارات سوف تحدث نقلة نوعية لتغيير استراتيجية المعركة).

 
المصدر| الصحوة نت

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى