خطيب عرفة يدعو إلى التآلف والتعاون

خطيب عرفة يدعو إلى التآلف والتعاون

قال خطيب عرفة الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري إن الإسلام دين يحض على الاجتماع والتآلف والتعاون على الخير.

وأضاف الشتري في خطبة عرفة، ظهر اليوم الخميس، أن "من محاسن هذا الدين أنه حض على الاجتماع والتآلف والتعاون على الخير كما قال الله سبحانه في كتابه الكريم (وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبَرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ)، وقال تبارك وتعالى (وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا).

وألقى المستشار بالديوان الملكي عضو هيئة كبار العلماء سعد بن ناصر الشثري، خطبة عرفة - قبل الصلاة.

وأوضح أن سبيل النجاه وطريق الجنة هو الإيمان، داعيًا إلى الاهتمام والعناية بالصلاة كونها الصلة بين العبد وربه.

وبين أن "الله سبحانه أمر المؤمنين بالاقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم، وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم جعل مما يفرق المؤمن عن المنافق الصدق في الحديث والوفاء بالعهد والأمانة".

وأضاف أن "من محاسن الشريعة تنظيمها لأحوال الأسرة بما يؤدي إلى سعادة الزوجين ببعضهما وبما يؤدي إلى صلاح الذرية ليكونوا لبناة صالحة في مجتمعاتهم".

وعقب الاستماع لخطبة عرفة أدى جموع غفيرة من حجاج بيت الله الحرام بمسجد نمرة في مشعر عرفات، اليوم الخميس، صلاتي الظهر والعصر جمعًا وقصرًا، اقتداء بسنة النبي المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم.

وامتلأت جنبات المسجد الذي تبلغ مساحته (110) آلاف متر مربع والساحات المحيطة به التي تبلغ مساحتها 8 آلاف متر مربع بضيوف الرحمن، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى