رابطة أمهات المختطفين: لا يكاد يمر أسبوع إلا ويقتل مختطف تحت التعذيب

رابطة أمهات المختطفين: لا يكاد يمر أسبوع إلا ويقتل مختطف تحت التعذيب

طالبت رابطة أمهات المختطفين في اليمن سلطة الأمر الواقع المسيطرة على العاصمة صنعاء بسرعة إطلاق سراح أبنائها المختطفين والمخفيين قسراً في سجون جماعة الحوثي وصالح المسلحة. 


وقالت الرابطة في بيان صادر عنها صباح اليوم - عقب اعتصام أمام مبنى أمانة العاصمة-  أن أبنائها مدنيون تم اختطافهم من بيوتهم ومقار أعمالهم دون أي تهمة توجه إليهم، وطالبت الرابطة السماح للمنظمات الحقوقية الدولية زيارة السجون والمعتقلات التابعة للحوثيين والتي يتم فيها احتجاز الآلاف من المختطفين للتأكد من سلامتهم وتقديهم ما يحتاجونه من خدمات صحية ورعاية اجتماعية تخفف عنهم الجوع والبرد والمرض. 


وأشارت الرابطة في بيانها أن حملات الاختطاف خارج إطار القانون والتي تقوم بها جماعة الحوثي وصالح المسلحة تستمر يومياً ضد أبناء الشعب دون وجه حق، وأضافت:لا يكاد يمر أسبوع إلا ويقتل مختطف تحت التعذيب في سجون الحوثيين دون أي إنسانية. 


وأضافت الرابطة أن سلطة الأمر الواقع في العاصمة صنعاء أصدرت قراراً بالعفو ينص على إطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسراً لدى جماعة الحوثي وصالح المسلحة ولكن إلى اليوم لم نرى أي خطوة نحو الإفراج عنهم فيما لا تكف آلة الاختطاف غير المبرر، بل ووصل تعذيب المختطفين حد الموت في غياب واضح للنية الصادقة في تطبيق قرار الإفراج. 


وحملت رابطة أمهات المختطفين جماعة الحوثي وصالح المسلحة صحة وسلامة المختطفين والمخفيين قسراً وما قد يتعرضون له، مؤكدة أن جريمة اختطافهم وتعذيبهم للمعتقلين جرائم ضد الإنسانية ولا تسقط بالتقادم.


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى