السفير آل جابر: الحل السياسي في اليمن يتطلب قناعة الحوثي وصالح بالتخلي عن السلاح

السفير آل جابر: الحل السياسي في اليمن يتطلب قناعة الحوثي وصالح  بالتخلي عن السلاح

قال سفير المملكة العربية السعودية لدى اليمن محمد سعيد آل جابر في كملته التي القاها اليوم في الندوة التي عقدت بمقر الأمم المتحدة بنيويورك بعنوان (شركاء من أجل سلام مستدام في اليمن)، قال إن حل الأزمة سياسياً في اليمن يتطلب قناعة الحوثيين وصالح بالحل السياسي والتخلي عن السلاح واستخدام القوة لتحقيق أهدافهم السياسية".

وأكد آل دعم المملكة لجهود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، الى اليمن إسماعيل ولد الشيخ والتي كان آخرها المقترح حول ميناء الحديدة.

وأوضح السفير أن المملكة تعد أكبر داعم اقتصادي لليمن خلال الثلاثين سنة الماضية، وشدد على أهمية تحقيق الحل السياسي في اليمن الذي بدأ بجهود كبيرة من المملكة منذ تقديمها المبادرة الخليجية عام 2011م.

وأشار إلى أن المشكلة الراهنة في اليمن هي انقلاب مكون يمني صغير مسلح ومدعوم من إيران ومتحالف مع رئيس سابق على كل ما اتفق عليه الشعب اليمني.

وجدد سفير السعودية تأكيده أن الحل السياسي في اليمن الذي يقوم على المرجعيات الثلاث، المبادرة الخليجية، ومخرجات الحوار الوطني، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216، سيعيد للعالم جزء من أمنه واستقراره ويعيد اليمن سعيداً آمناً في ظل حكومة يشارك فيها الجميع تسعى لعودة مؤسسات الدولة وإعمار اليمن.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى