٧٠ قتيلاً وجريحاً من الميليشيا منذ مطلع أغسطس في ميدي بينهم قيادات ميدانية

٧٠ قتيلاً وجريحاً من الميليشيا منذ مطلع أغسطس في ميدي بينهم قيادات ميدانية

تواصل ميليشيات الحوثي والمخلوع في محافظة حجة أعمال الزج بشباب وأطفال المحافظة إلى محارق الموت خاصة في جبهتي حرض وميدي الحدوديتين التي سقط فيها أكثر من ٧٠ عنصرا منهم خلال النصف الاول من الشهر الجاري ، ما بين قتيل وجريح.

وأكدت مصادر مقربة من الميليشيات "للصحوة نت" بأن أكثر من ٢٥ ميليشاويا لقوا مصرعهم بينهم ٤ قيادات ميدانية، فيما أصيب ما يزيد عن ٥٠ آخرين بجروح بينهم مسؤول الإعلام الحربي للميليشيات في الجبهة المدعو / البليهي/ مع عدد من عناصرهم إثر استهداف بغارة لقوات التحالف في منطقة "مثلث عاهم" القريبة من مدينة حرض مطلع أغسطس.

وأضافت المصادر بأن القيادات والميدانية للميليشيات التي لقيت مصرعها هم (علي عبدالملك شرف الدين - و احمد عبدالله حسن اسماعيل الوظاف - و علي حسين العزي - و محمد محمد الطير -أحد منتسبي الحرس) والذين لقوا مصرعهم مع عشرات من عناصرهم اثر غارات لقوات التحالف العربي في الجبهة.

وكشفت المصادر لـ"الصحوة نت" أن من بين الضحايا عشرات الأطفال الذين أظهرت صورهم الميليشيات أثناء التشييع، والتي اعتبرها مراقبون محليون جريمة ضد الطفولة، و إمعانا من قيادات الإنقلاب في القضاء على الحاضر واغتيال المستقبل من خلال ممارستها هذه الجرائم البشعة بحق الاطفال والزج بهم في معاركها الخاسرة.

 

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى