ملاسنة حادة في جلسة لبرلمان الانقلاب بصنعاء تطورت إلى حشد مسلح

ملاسنة حادة في جلسة لبرلمان الانقلاب بصنعاء تطورت إلى حشد مسلح مسلحون حوثيون - صنعاء

نشب خلاف حاد وصل لحد العراك بين عضوين من البرلمان أثناء انعقاد جلسة لحكومة الحوثي والمخلوع الانقلابية تناقش أوضاع الرواتب والسجناء.

وأوضح أحد أعضاء البرلمان أنه أثناء قراءة عبدالله أبو حليقة وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى مذكرة تختص بوزارة العدل احتج عندها البرلماني عبدالرحمن الأكوع على قراءة المذكرة وأنه كان من واجب الحكومة تبرير وشرح تقاريرها أمام مجلس النواب حسب قوله".

وأضاف في ذات الوقت نشبت ملاسنة كلامية بين أبو حليقة والبرلماني الأكوع وصلت إلى ألفاظ نابية وملاسنة كلامية ما أدى إلى استدعاء كل منهما لمسلحين قبليين دخلوا إلى ساحة البرلمان.

وذكرت مصادر صحفية أن الحماية الأمنية لمجلس النواب طلبت من المسلحين المرافقين لأعضاء مجلس النواب مغادرة المكان، إلا أن المسلحين القبليين رفضوا المغادرة وبقوا في ساحة المجلس.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى