قائد التحالف في مأرب: قريباً سيكون الجيش في صنعاء والانقلابيون في أضعف حالاتهم

قائد التحالف في مأرب: قريباً سيكون الجيش في صنعاء والانقلابيون في أضعف حالاتهم

أكد قائد قوات التحالف العربي في اليمن العميد الركن /إبراهيم الحربي/، اليوم الاثنين، أكد أن قوات الجيش الوطني ستكون قريباً في العاصمة صنعاء.

وقال العميد الحربي إن الانقلابيين اليوم في أضعف حالاتهم وأن قوات التحالف والجيش الوطني تكبدهم كل يوم خسائر في الأرواح والمعتدات.

وأضاف /الحربي/ "أن مواقع ميليشيا الانقلاب تتساقط بشكل مستمر أمام ضربات قوات الشرعية التي تواصل تعزيز قواتها في كافة الجبهات".

وأوضح العميد / الحربي / أن الخيار العسكري هو الحلّ المتاح حالياً لإنهاء انقلاب ميليشيا الحوثي وصالح واستعادة الدولة.

جاء ذلك خلال لقائه بعدد من الإعلاميين الموالين للشرعية في مقر قوات التحالف العربي في مأرب. حسب ما أفاد مراسل "الصحوة نت".

وتواصل مليشيا الحوثي والمخلوع تعطيل المشاورات اليمنية وتضع العديد من العراقيل أمام الحل السياسي في اليمن.

هذا واستأنف المبعوث الأممي نشاطه مؤخراً وذلك في محاولة لإحياء المشاورات اليمنية بعد عام على توقفها.

وكانت الحكومة اليمنية قد استبعدت الحل السياسي في اليمن، سيما مع التصعيد العسكري للمليشيا الانقلابية.

وقال نائب رئيس الوزراء عبدالعزيز جباري في تصريح لصحيفة "عكاظ" إنه لا مبشرات على التوصل إلى أي اتفاق سلام في ظل سيطرة الميليشيات الانقلابية على مؤسسات الدولة واحتلال العاصمة صنعاء.

وأضاف جباري «طريق السلام العادل واضح، ولا يمكن تحقيقه في ظل استمرار سيطرة الانقلابيين على الأرض ومؤسسات الدولة»، مشيراً إلى أن الحكومة الشرعية مع أي فرصة للسلام وفق المرجعيات وهو هدفها ولا تريد الحرب.

 

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى