تشيع جثمان امرأة في سياني إب قتلت برصاص مسلحين

تشيع جثمان امرأة في سياني إب قتلت برصاص مسلحين

  شيع أبناء مديرية السياني جثمانة "عبير الليث" والتي قتلت برصاص أحد المسلحين في ظل فوضى أمنية تشهدها جميع مديريات إب الخاضعة لسيطرة المليشيا الإنقلابية.

وانطلق موكب التشيع اليوم من مدينة إب حيث كانت جثة "عبير محمد علي ناجي الليث" في ثلاجة مستشفى الأمومة والطفولة ، ليتجه المشيعون صوب مسقط رأسها بقرية رقاد بعزلة النقيلين بمديرية السياني جنوب محافظة إب.

وطالب المشيعون بالقبض على الجناة والذين لا يزالون طلقاء في ظل تساهل الجهات الأمنية الخاضعة للإنقلابيين بعدم القبض عليهم منذ رمضان الماضي حيث قتلت "عبير الييث" وهي صائمة في سطح منزل زوجها "عمار الطويل" برصاص عصابة مسلحة أطلقت الرصاص على المنزل وروعت أبناء القرية.

وتشهد محافظة إب فلتان أمني تقوده مليشيا الحوثي والمخلوع وزادت معه جرائم القتل والثأر في ظل تغييب متعمد لدور الجهات الأمنية والقضائية من قبل قيادات الإنقلاب بالمحافظة. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى