فشل فعالية للحوثيين في إب بسبب رفض جنود وضباط أداء "الصرخة"

فشل فعالية للحوثيين في إب بسبب رفض جنود وضباط أداء "الصرخة" صورة ارشيفية

فشلت فعالية عسكرية لمليشيا الحوثي بمحافظة إب وسط اليمن بعد رفض جنود وضباط أداء شعار "الصرخة" والذي تحاول مليشيا الحوثي فرضه في مؤسسات الجيش والتي سيطرت عليها منذ انقلابها مع المخلوع في أكتوبر 2014م.

مصادر خاصة أفادت لـ"الصحوة نت" أن مليشيا الحوثي فشلت في تنظيم فعالية خطابية وعسكرية كان مقرر اقامتها يوم أمس في ميدان الكبسي بمدينة إب لعدد من جنود الأمن المركزي والأمن العام والنجدة والمرور وبحضور عشرات من مسلحيهم والذين تم اعطاءهم الزي العسكري للمشاركة مع الجنود.

وبحسب المصادر فإن فشل الفعالية نتيجة تصاعد الخلاف بين الحوثيين وبعض منتسبي النجدة والمرور والأمن العام نتيجة رفض الجنود حمل شعار الحوثيين "الصرخة" وترديدها في العرض.

وقال أحد المشاركين في الفعالية بأن القيادي الحوثي محمد الشامي والمعين من قبل الإنقلابيين مدير أمن إب طلب من جنود ادارة الامن أن يلبسوا بدلات "الميري الزيتي" وقام بإحضار مسلحين حوثيين يلبسون بدلات الميري الزيتي وجمعهم الى ميدان الكبسي وطلب من قيادة الامن المركزي وقيادة النجدة ان يجمعوا الافراد الى ميدان الكبسي وسط المدينة لغرض التمام لدي لجنة الحصر والانضباط.

واضاف : عندما وصل الجميع الى الميدان تم رصهم في صفوف الطابور وتمت المناداة بالأسماء ثم طلب منهم ترديد شعار الصرخة فقام المسلحون في الطابور بترديد الشعار، بينما رفض جنود الامن العام والامن المركزي والنجدة رفضا قاطعا ترديد الشعار وضجوا وصاحوا نفديك يايمن وبالروح بالدم نفديك يايمن.

وختم حديثه بالقول : حاول الشامي وآخرين اقناع الجنود وحاولوا تخويفهم لكن الجنود رفضوا ولم ترهبهم التهديدات وخرجوا من الميدان وفشلت فعاليتهم التي كانوا ينوون اقامتها واضطروا لنقلها إلى احدى قاعات مبنى محافظة إب بدلا من اقامتها بميدان الكبسي.

وحضر الفعالية قيادات من مليشيا الحوثي كان من بينهم محمد الشامي وقيادات أخرى بارزة من الحوثيين وبدأت الفعالية لوقت قصير ثم فشلت بعد رفض الجنود ترديد شعار الصرخة والهتاف بشكل عفوي بـ الروح بالدم نفديك يا يمن.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى