مصدر في الإصلاح ينفي إصدار بيان حول أحداث عدن الأخيرة ويتهم مطابخ المخلوع بالتلفيق

مصدر في الإصلاح ينفي إصدار بيان حول أحداث عدن الأخيرة ويتهم مطابخ المخلوع بالتلفيق


نفى مصدر في الأمانة العامة للتجمع اليمني للإصلاح صحة البيان الذي يتم تداوله حاليا في مواقع التواصل الاجتماعي ومجموعات الواتس آب حول موقف الحزب من التطورات الأخيرة التي شهدتها محافظة عدن.


وأكد المصدر أن أسلوب التلفيق واختلاق بيانات بلغة ركيكة وهابطة هو ما دأبت عليه مطابخ المخلوع عفاش وحليفه الحوثي الإعلامية في محاولة فاشلة لجر الاصلاح الى معارك جانبية وإلهائه عن معركة اليمنيين الرئيسيّة المتمثّلة في إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة.


وأشار الى ان الرد على البيان المكذوب يأتي في سياق التوضيح للرأي العام والحفاظ عليه من حملات التشويش والتدليس.


وبين المصدر أن بيانات ومواقف الإصلاح التي تصدر عن مؤسسات الحزب الرسمية يتم نشرها في مواقع الحزب (الصحوة نت، الإصلاح نت)، داعيا الصحفيين والاعلاميين إلى زيارة المواقع المعبرة عن الاصلاح وصفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي والعودة إليها باستمرار للتأكد من مواقف الحزب والإطلاع عليها إزاء كافة القضايا والمستجدات.


وفي السياق ذاته دان المصدر الحملات التي تسعى للنيل من الاصلاح ومواقفه الثابته والمبدئية ازاء القضايا الوطنية، مشيرا الى أن هذه الحملات تستهدف إضعاف الشرعية بمكوناتها المختلفة الأمر الذي يحتم عليها القيام بواجبها في ادانة هذه الحملات ويجعل من التغاضي أو الصمت في مثل هذه المواقف إخلال منها بواجبها الذي ينبغي عليها القيام به.


وجدد المصدر التأكيد على احتفاظ الاصلاح بحقه القانوني في محاكمة المتورطين في هذه الافتراءات والحملات الإعلامية التي تتجاوز الأطر القانونية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى