المحويت: اختفاء شاب من آل النزيلي وقبيلته تحمل المليشيا مسؤلية حياته

المحويت: اختفاء شاب  من آل النزيلي وقبيلته تحمل المليشيا مسؤلية حياته


أفادت مصادر محلية عودة التوتر والخلاف بين المليشيا الحوثية وقبيلة آل النزيلي بمدينة المحويت بعد أيام من صمت الطرفين في قضية إعتداء الحوثيين على منازل آل النزيلي ومقتل قيادي حوثي واصابة شخص من افراد القبيلة.


وأصدرت أسرة آل النزيلي بياناً استنكرت فيه تصرفات الحوثيين بعد اختفاء الشاب هيثم عبدالله النزيلي في صنعاء أثناء مرافقته لوالده الذي يرقد بالعناية المركزة ولا يزال مشلولاً نتيجة إصابته الخطيرة جراء الاعتداء على منزلهم في شهر رمضان من قبل الحوثيين. 


وجاء في البيان: رغم الاتفاق على تهدئة الموقف بين الطرفين وتسليم 15 شخصا من أفراد القبيلة من أجل تهدئة الوضع، الا أن المليشيا لا تحترم عهودها ومواثيقها حيث قامت باختطاف الشاب هيثم النزيلي ولا يزال مصيره مجهول حتى اللحظة بينما تنفي المليشيا تنفي صلتها بالاختطاف.


يذكر أن خلافات بين الحوثيين وأسرة ال النزيلي اندلعت أواخر شهر رمضان أدت الى مصرع المشرف الأمني الحوثي أبو مرتضى وإصابة أحد أفراد القبيلة، وانتهت بوساطة قبلية بتسليم 15 فرد من القبيلة، فيما تجددت الخلافات باختفاء هيثم اثناء مرافقته لوالده  في مستشفى آزال.


وحملت قبيلة آل النزيلي في بيانها مليشيا الحوثي المسؤلية الكاملة عن حياة الشاب هيثم كونهم المعنيين بالامن  بشكل عام، كما ناشدوا المنظمات الحقوقية وقبائل المحويت إلى الوقوف بجانبهم ضد عصابات الموت ، منوهين بانهم اصبحوا في دولة الغاب وليست دولة النظام والقانون.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى