مأرب تشيع الصحفي الريسي والحزن يخيم على الوسط الصحفي

مأرب تشيع الصحفي الريسي والحزن يخيم على الوسط الصحفي

شهدت مدينة مأرب، اليوم الثلاثاء، تشييع جثمان الزميل عبدالناصر الريسي إلى مقبرة الشهداء بالمدينة.

وقد شيع الريسي بعد الصلاة عليه في جامع عذبان بحضور ملفت من قبل زملائه ومحبيه.

وتوفي الريسي إثر إصابته بذبحة صدرية الأحد الماضي، فارق إلى إثرها الحياة.

وقال أحد أقارب الفقيد "إنه تلقى إتصال من زوجة عبدالناصر تخبره بمرضه، وأنه توفي في الحال، ونقل إلى المستشفى وقد فارق الحياة".

 

وقد أثار خبر وفاة الزميل تعاطفا كبيرا بين زملاء الفقيد على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي خاصة الذين تفاجئوا بخبر وفاته.

وعمل الزميل الريسي بعد وصوله إلى مارب في موقع "سبتمبرنت" التابع لدائرة التوجيه المعنوي في الجيش الوطني الذي أعيد افتتاحه قبل أشهر من قبل قيادة الجيش.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى