أسرة في عمران تُفاجئ بمقتل طفلها في إحدى جبهات الحوثي

أسرة في عمران تُفاجئ بمقتل طفلها في إحدى جبهات الحوثي صورة ارشيفية

تلقى المواطن علي الغباري من أبناء مديرية ثلاء، اليوم الاثنين خبر مقتل نجله الطفل محمد، البالغ من العمر خمسة عشر عاما، وهو يقاتل في صفوف مليشيا الحوثي بجبهة تعز.

وأفادت مصادر محلية لمركز المستقبل الإعلامي أن الطفل محمد الغباري غررت به المليشيا قبل حوالى شهرين، واستدرجته إلى مديرية حرف سفيان للمشاركة فيما يسمى بــ الدورة الثقافية، دون علم أسرته التي لم تعلم بمكانه إلا بعد أسابيع من البحث المضني.

وقالت المصادر إن والد الطفل بعد المطالبة بإعادة ابنه وعدته المليشيا بإنها ستعيده بعد انتهاء الدورة، ليتلقى اليوم فاجعة مقتله في جبهة تعز.

الجدير بالذكر أن محمد الغباري ليس أول طفل تغرر به المليشيا، وتزج به في جبهات القتال خلسة عن أهله، فقد سبقه الكثير من أطفال المحافظة الذين راحوا ضحية سفه المليشيا وطيشها، واختفوا عن أسرهم ولم يعودوا إليها إلا جثثا هامدة. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى