متحدث الإصلاح: الحملة على الإصلاح والشرعية هدفها ضرب ثقة المملكة بهم لإنقاذ مشروع إيران بصنعاء

متحدث الإصلاح: الحملة على الإصلاح والشرعية هدفها ضرب ثقة المملكة بهم لإنقاذ مشروع إيران بصنعاء

قال المتحدث باسم التجمع اليمني للإصلاح "عبدالملك شمسان" إن "الحملة الإعلامية على الإصلاح والمقاومة والشرعية عموماً هدفها ضرب ثقة المملكة بهم ضمن محاولات إنقاذ مشروع إيران ومكسبها في صنعاء".

وأضاف شمسان في صفحته على تويتر أن الحملة "تتخطى الإصلاح لتحييد البقية ومن ثم تمرير أجندة تضر بالجميع".

وأشار شمسان إلى أن هذا الاستهداف الإعلامي الذي ينحصر ظاهره ضد الإصلاح فيما هو يستهدف الجميع، هو الاستراتيجية التي اتبعها الحوثي "ولا يلدغ المؤمن من جحر مرتين".

وأكد متحدث الإصلاح أن التلاحم اليمني السعودي والخليجي عموما، هو -بالتوكل على الله- الأساس الذي بني عليه الأمل بالنصر، وإنهاء خطر إيران وداعميها من شرق أو غرب".

ويواجه حزب الإصلاح والمقاومة والشرعية ممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي حملة إعلامية كثيفة ومستمرة منذ أسابيع. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى