مقتل مُسن برصاص قيادي حوثي في مدينة إب

مقتل مُسن برصاص قيادي حوثي في مدينة إب

توفي اليوم الجمعة مواطن مُسن تعرض لعدة طلقات نارية من قبل قيادي حوثي بمدينة إب وسط اليمن.

مصادر محلية أفادت لـ"الصحوةنت" بأن المواطن المسن /علي أحمد ناصر الحالمي/ توفي اليوم متأثراً بجراحه بعد أصابته بعدة طلقات نارية الثلاثاء الماضي من قبل أحد القيادات الحوثية غرب مدينة إب.

وبحسب المصادر فإن القيادي الحوثي المدعو رضوان ضبيان والمكنى "أبو زعيل" أطلق عدة رصاصات على الحالمي على خلفية رفضه اعطائه (قات) بدون مقابل ، حيث يعمل الحالمي بائع للقات بأحد الأسواق غرب مدينة إب ، وقد تم نقله الى مستشفى الثورة العام بمدينة إب حيث توفي اليوم.

وتأتي هذه الحادثة بعد ساعات من وفاة اثنين من المواطنين جراء اصابتهم البالغة اثر مطاردة أحد الأطقم العسكرية التابعة لمليشيا الحوثي لسيارة مواطن بالقرب من مبنى مكتب الأوقاف بشارع الثلاثين .

ويرتكب مسلحو مليشيا الحوثي والمخلوع جرائم وانتهاكات يومية بمحافظة إب وسط غياب أي دور للمنظمات الإنسانية والحقوقية منذ سيطرة المليشيا على المحافظة منتصف اكتوبر 2014م. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى