حشود كبيرة تؤدي صلاة القيام وسط مدينة إب وقيادي حوثي يستهزأ بهم

حشود كبيرة تؤدي صلاة القيام وسط مدينة إب وقيادي حوثي يستهزأ بهم

وجه المواطنون في محافظة إب وسط اليمن، صفعة مدوية لمليشيات الحوثي ومعتقداتها الدينية المذهبية الدخيلة على المجتمع والشعب اليمني. حيث تداول ناشطون، صورة لجموع من المصلين في مدينة إب الذين اصطفوا بالمئات في الشوارع لأداء صلاة التهجد والقيام في العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك، بعد اكتظاظ المساجد.

 

واظهرت هذه الصورة التي التقطت في جامع السلام بشارع تعز وسط مدينة إب لهذه الجموع من المواطنين الذين يؤدون صلاة التهجد ويفترشون الشارع من الزحام وسط إقبال غير مسبوق على القيام بجميع مساجد مدينة إب.

 

وتشهد جميع مساجد مدينة إب هذه الأيام اقبالا غير مسبوق في صلاتي القيام والتهجد وبشكل لافت لقي انزعاج كبير وواسع من قيادات عليا وبارزة من مليشيا الحوثي والتي ترى في صلاتي التراويح والتهجد أفعال ومعتقدات مخالفة لها.

 

ووصف القيادي الحوثي أكرم الوشلي والذي عينته المليشيا بمنصب نائب رئيس جامعة إب ، تلك الجموع التي شكلت له ولقيادات أخرى من المليشيا صدمة كبيرة ، وصفها بأنهم منافقون ومدلسون وكاذبون.

 

وقال القيادي الحوثي الوشلي في صفحته على مواقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك": "أيها المتباكون النواحون المزعجين لعباد الله في ليالي رمضان داعين الله عرض الدنيا ونصرة فلان وزعطان في اصقاع الارض فيما انتم متجاهلين للعدوان على الشعب اليمني والله الذي لا يحلف الا به انكم لمنافقون افاقون تجار دين مدلسون كاذبون". حسب وصفه.

 

وحاولت مليشيات الحوثي بقوة السلاح منع صلاة التراويح والقيام في المناطق الخاضعة لسيطرتها ، خصوصا في محافظة ذمار ومحافظات أخرى مستندة الى المذهب الشيعي الايراني، في سابقة غير معهودة في تاريخ اليمن الذي اعتاد التعايش بين الاديان منذ دخول الاسلام الى البلاد. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى