تواصل التهاني بتعيين بن سلمان وليًا للعهد بالسعودية

تواصل التهاني بتعيين بن سلمان وليًا للعهد بالسعودية

تواصلت برقيات ورسائل التهاني والترحيب بتعيين الأمير السعودي محمد بن سلمان وليًا للعهد بالمملكة.
وهنّأ الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الأربعاء، الأمير السعودي، على تعيينه ولياً للعهد.

وقالت فضائية "العربية" السعودية، إن ترامب أعرب، في اتصال هاتفي مع "بن سلمان"، عن تطلعه لترسيخ علاقات الشراكة بين البلدين.

فيما بعث أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ببرقية تهنئة إلى "بن سلمان"، لاختياره وليا للعهد.
وأعرب الصباح، بحسب وكالة الأنباء الكويتية الرسمية، عن خالص تهانيه وأطيب تمنياته بالتوفيق والسداد لخدمة وطنه.
كما بعث أمير الكويت، ببرقية تهنئة إلى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، لذات المناسبة.
من جانبه، أجرى العاهل المغربي الملك محمد السادس، اتصالا هاتفيا بولي العهد السعودي الجديد، اليوم الأربعاء، هنأه خلاله بالثقة التي حظي بها.

وقال بيان للديوان الملكي، اطلع عليه مراسل الأناضول، إنه بهذه المناسبة "تم التأكيد على عمق روابط الأخوة الصادقة، وعلى العلاقات المتميزة القائمة على التعاون المثمر والتضامن الفعال، التي تجمع بين المملكتين الشقيقتين، والحرص على مواصلة تعزيزها في مختلف المجالات".

من جهته، بعث الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، برقية تهنئة إلى "بن سلمان"، لذات المناسبة.
وقال السبسي في البرقية التي اطلعت عليها مراسلة الأناضول، إنه "على يقين بأن الأمير محمد بن سلمان، جدير بهذه الثقة العالية وأهل لها وبأنه سيضطلع بكل إخلاص واقتدار بهذه المهمة النبيلة على أكمل وجه".
بدوره، أجرى رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، اتصالا هاتفيا بالأمير محمد بن سلمان، مهنئا بتوليه مقاليد ولاية العهد، "ومتمنيا له التوفيق في مهمامه"، بحسب بيان لرئاسة الوزراء اللبنانية، اطلع عليه مراسل الأناضول.

وفي وقت سابق اليوم، أجرى الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، اليوم، اتصالًا هاتفيًا بـ"بن سلمان"، لتهنئته بالمنصب الجديد.
وأعرب السيسي، وفق بيان للرئاسة المصرية، عن تمنياته له بالتوفيق وللمملكة وشعبها بمزيد من التقدم والرقى.

كما أرسل الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، اليوم، برقية تهنئة إلى الأمير السعودي، لتهنئته بالمنصب الجديد.
وقال هادي، في برقيته التي نشرتها وكالة الأنباء اليمنية الرسمية: "لن ينسى الشعب اليمني بأجياله المتعاقبة تلك المواقف النبيلة والصادقة للقيادة في المملكة العربية السعودية تجاه اليمن وشعبه".

من جانبها رحبت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، بتعيين بن سلمان، وليا للعهد بالمملكة.
وعبر الأمين العام للمنظمة يوسف بن أحمد العثيمين، في بيان وصل الأناضول نسخة منه، عن تهنئته للعاهل السعودي على "هذا الاختيار الموفق".

وقال الأمين العام إن "النجاحات الداخلية والخارجية التي حققها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، خلال الفترة القصيرة الماضية، والتي كان آخرها النجاح الكبير الذي حققته القمة العربية الاسلامية في الرياض، جعلت منه رجل المرحلة".

وسبق أن رحبت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء في السعودية، عبر بيان لها، باختيار العاهل السعودي نجله الأمير محمد وليًا للعهد وتعيينه نائبًا لرئيس مجلس الوزراء مع استمراره وزيرًا للدفاع.

من جهته، بعث حزب التجمع اليمني للإصلاح، برقية تهنئة إلى الأمير محمد بن سلمان، لذات المناسبة.وقال حزب الإصلاح، (إسلامي مؤيد للحكومة الشرعية)، في بيانٍ حصلت الأناضول على نسخة منه، "إننا على ثقة أن اختياركم لهذه المهمة العظيمة يمثل مكسبًا كبيرًا للمملكة وللأمة العربية والإسلامية".

وفجر اليوم، أصدر العاهل السعودي عدة أوامر ملكية، قضت بتعيينات من بينها تعيين الأمير محمد بن سلمان وليًا للعهد، بدلًا من الأمير محمد بن نايف، الذي أعفاه من منصبه.

ودعا العاهل السعودي إلى مبايعة نجله محمد وليًا للعهد، وذلك بقصر الصفا، في مكة المكرمة، بعد صلاة التراويح اليوم.

وتضمنت حزمة الأوامر الملكية تعيين وزيرًا للداخلية خلفًا لبن نايف، الذي كان يشغل نفس المنصب أيضًا، إضافة إلى تعيين عدد من الأمراء مستشارين في الديوان الملكي وسفراء بالخارج.

ولم تتضمن الأوامر الملكية تعيين أحد في منصب ولي ولي العهد.

وتأتي هذه القرارات الملكية في وقت تشهد فيه منطقة الخليج أزمة كبيرة على خلفية قيام السعودية ومعها الإمارات والبحرين بجانب مصر بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى