المليشيا تغذي الصراع .. مقتل امرأة بسياني إب بعد تجدد خلاف قبلي قديم

المليشيا تغذي الصراع .. مقتل امرأة بسياني إب  بعد تجدد خلاف قبلي قديم

قتلت امرأة عشرينية بمديرية السياني جنوب محافظة إب وسط اليمن.

مصادر محلية أفادت بأن امرأة تدعى عبير محمد الليث 25عاما قتلت يوم أمس برصا ص مسلحين في قرية رقاد مديرية السياني بعد ان اطلقوا وابل من الرصاص وصلت إلى سطح منزلها وفارقت الحياة على الفور.

 

وبحسب المصادر لموقع "الصحوة نت" فإن خلافات بين أسرتي بيت دماج والطويل منذ فترة عادت مجددا بعد تغذية المليشيا الإنقلابية لها ، وأدت تلك الخلافات لإندلاع اشتباكات مساء أمس تسببت بمقتل المرأة.

 

ويتهم أقارب الضحية مسلحين من أسرة بيت دماج بالوقوف وراء مقتلها واستهدافها ، فيما أقدم مسلحون من أسرة بيت الطويل عقب جريمة القتل بقطع طرق مؤدية إلى قرى بيت دماج وسط توتر غير مسبوق للأوضاع في ظل فوضى وفلتان امني تشهده المنطقة.

 

وتأتي هذه الحادثة بعد يوم من مقتل أربعة أشخاص خلال الـ24 ساعة الماضية بحوادث منفصلة وأيضا اندلاع اشتباكات مسلحة بين حوثيين ومتحوثين بمنطقة أحوال الثلاث بمدينة إب.

 

وتشهد محافظة إب الخاضعة لسلطات الإنقلابيين فلتان أمني كبير ترعاه مليشيا الحوثي وصالح منذ سيطرتها على المحافظة منتصف اكتوبر 2014م. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى