الرئيس يستقبل ولد الشيخ ويجدد حرص الحكومة على السلام رغم مراوغة الانقلابيين

الرئيس يستقبل ولد الشيخ ويجدد حرص الحكومة على السلام رغم مراوغة الانقلابيين

جدد رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي حرصه الدائم على السلام لمصلحة الشعب اليمني الذي عانى ويعاني الكثير جراء تداعيات الحرب الانقلابية الظالمة التي فرضها الانقلابيين على وطننا وشعبنا تنفيذا لرغبات انتقاميه واجندة دخيله على مجتمعنا.

وأشاد الرئيس هادي بالمساعي الحميدة التي يبذلها المبعوث الاممي رغم التسويف والمماطلة وعدم الإيفاء بالوعود والالتزامات التي هي سمة الانقلابيين على الدوام، مستنكرا في الوقت ذاته محاولة الاستهداف الآثمة التي تعرض لها المبعوث الاممي وفريقه خلال زيارته الاخيرة لصنعاء والتي تؤكد سعى ونهج الانقلابيين التدميري.

جاء ذلك خلال استقباله اليوم المبعوث الأممي إلى اليمن اسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وكانت قد قالت مصادر يمنية أن المبعوث الاممي لليمن إسماعيل ولد الشيخ احمد يخطط لنقل مكتبه من العاصمة اليمنية صنعاء إلى العاصمة الأردنية عمّان.

ونقلت صحيفة عكاظ السعودي عن ما وصفته بمصدر حكومي يمني قوله ، ان خطة ولد الشيخ احمد لنقل مكتبه جاءت على خلفية تعرضه لمحاولة الاغتيال من قبل ميليشيات الانقلابية والتهديدات التي أطلقها رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي صالح الصماد. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى