وقفة غضب لرابطة الأمهات بصنعاء للتنديد بالمعاملة غير الأخلاقية مع المختطفين

وقفة غضب لرابطة الأمهات بصنعاء للتنديد بالمعاملة غير الأخلاقية مع المختطفين

استنكرت رابطة أمهات المختطفين في وقفة احتجاجية ظهر اليوم الخميس، قيام مشرفي جماعة الحوثي وصالح المسلحة بتعرية أبنائها المختطفين داخل سجن هبرة بصنعاء مطلع الأسبوع الجاري وتفتيشهم لساعات طويلة وضربهم وشتمهم في تصرف استفزازي وتجاوز كبير لكل القيم الإسلامية والحقوق الإنسانية.

وقالت الأمهات في بيان للوقفة أنهن يعشن في حزن وألم أمام أبواب السجون حتى في شهر رمضان المبارك، حيث مازال الآلاف من أبنائهن خلف القضبان دون وجه حق، بينما يعيش المسلمون أيام هذا الشهر الفضيل في سكينة وتراحم.

ودانت الأمهات من أمام بوابة سجن هبرة تلك الانتهاكات المتواصلة بحق أبنائهن المختطفين داخل سجون جماعة الحوثي وصالح المسلحة، والتي تتحمل المسؤولية الكاملة عن حرية وسلامة جميع المختطفين والمخفيين قسراً شرعاً وقانوناً.

كما أكدت الأمهات أن أبنائهن في سجن الأمن السياسي بصنعاء يتعرضون للتجويع المتعمد خلال صيامهم ويمنعن من إدخال الطعام والشراب لهم، وناشدن كل يمني حر أصيل أن يوقف هذا الظلم ويحمي كرامة أخيه اليمني وحقه في الحرية.

وفي نهاية الوقفة جددت الأمهات مطالباتهن للمنظمات الدولية والمحلية القيام بواجبها في الضغط على جماعة الحوثي وصالح المسلحة لإطلاق سراح جميع أبنائهن المختطفين والمخفيين قسراً وضمان سلامتهم. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى