رئيس الوزراء: الانقلابيون بنوا جداراً معيقاً للسلام وهناك خطوط حمراء لا يمكن تجاوزها

رئيس الوزراء: الانقلابيون بنوا جداراً معيقاً للسلام وهناك خطوط حمراء لا يمكن تجاوزها

قال رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر اليوم الأربعاء إن الانقلابيين بتشكيل حكومة لهم، بنوا جدارا سياسيا معيقا لعملية السلام، ويعمقون جراح الوطن ويمزقون وحدته الاجتماعية والوطنية، ويكرسون بناء مؤسسات حكومية أقل ما يمكن أن توصف به أنها "أسواء من شطرية" وذلك لإضفاء شرعية على واقع فرضوه على الشعب اليمني لن يدوم طويلاً.

جاء ذلك في تصريح نقلته وكالة الأنباء اليمنية " سبأ" عن رئيس الوزراء.

وأكد رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر، أن الذهاب فوراً نحو تنفيذ قرار مجلس الأمن 2216، والانسحاب، وتسليم الأسلحة، والانتقال الفوري إلى العملية السياسية، تتبعه أو تتزامن معه مصالحة وطنية عامة وشاملة لا تستثني أحداً، ذلك هو الخط المستقيم الموصل إلى السلام والمنهي للحرب والحافظ للدماء والممتلكات.

وأشار رئيس الوزراء الى ان الانقلابيين رفضوا بالامس نقل البنك المركزي إلى العاصمة المؤقتة عدن، واحتفظوا ببنك مركزي موازي خاص بهم، فألحقوا مزيداً من الضرر بالاقتصاد الوطني وتسببوا في أزمات متلاحقة منها أزمة المرتبات والسيولة والمخصصات المالية للطلاب الذين يعانون بسبب الاستيلاء على موارد الدولة، والتحكم في مئات المليارات.

 

وطالب الدكتور بن دغر بإدانة هذا السلوك المستهتر، والمبني على ثقافة التسلط والتفرد والعنصرية، ورفض هذه الخطوة، واسقاطها، حرصاً على بقاء دولة واحدة ويمن موحد.. لافتاً الى ان هناك خطوط حمراء ومصالح عليا للوطن لا ينبغي ولا يحق لأحد تجاوزها أياً كانت المبررات.

 

هذا ووصل رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر الى العاصمة المؤقتة عدن مؤخراً برفقة عدد من الوزراء والمسؤولين.

 

 *الصحوة نت

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى