نائب الرئيس: الانقلابيون يمارسون إرهاباً بحق أبناء الشعب وجرائم دموية

نائب الرئيس: الانقلابيون يمارسون إرهاباً بحق أبناء الشعب وجرائم دموية

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن / علي محسن صالح / بأن الانقلابيين يمارسون إرهاباً بحق أبناء الشعب اليمني وجرائم دموية كان آخرها مجازرهم ضد أبناء مدينة تعز من خلال القصف والحصار والتدمير وكذا جريمة استهداف المواطنين في سوق شعبي بالجوف.

وقال الفريق محسن، إن الشرعية تقف ضد الإرهاب بكافة أشكاله وأساليبه وأياً كان مصدره.

جاء ذلك في اتصالين هاتفيين اجراهما الفريق محسن بمحافظ محافظة الجوف أمين العكيمي وقائد المنطقة العسكرية السادسة اللواء الركن أمين الوائلي للاطلاع على مستجدات الجريمة الإرهابية التي استهدفت المدنيين في أحد الأسواق الشعبية بالمحافظة.

وكانت عبوة ناسفة قد انفجرت أمس الخميس في أحد الأسواق الشعبية في مدينة الحزم مخلفة قتلى وجرحى من المدنيين.

وعبر نائب الرئيس عن التعازي والمواساة لأسر شهداء هذه الحادثة التي تسببت في سقوط العشرات من الأبرياء ما بين شهيد وجريح.. موجهاً بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لملاحقة المتورطين واليقظة الأمنية العالية للحد من مثل هذه الأعمال الإجرامية لخلايا الانقلابيين الإرهابية والتي لا تراعي حرمة الدماء وحرمة شهر رمضان المبارك وتستهدف زعزعة أمن اليمنيين واستقرارهم.

  

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى