الحكومة تعتبر استهداف ناقلة نفط قرب باب المندب عملاً ارهابياً خطيراً

الحكومة تعتبر استهداف ناقلة نفط قرب باب المندب عملاً ارهابياً خطيراً

استنكرت الحكومة اليمنية وبشدة تكرار المليشيا الانقلابية لاعمالها الارهابية المهددة لسلامة الملاحة البحرية الدولية في البحر الاحمر ، وذلك باستهدافها من جديد لناقلة نفطية ـتحمل علم جزر مارشال ـ قبالة سواحل باب المندب بقذائف ( آر. بي. جي ).

وقالت الحكومة في بيان نشرته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه" إن هذه العملية تأتي في سياق عمليات مماثلة نفذتها ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية المدعومة من ايران للإضرار بمصالح اليمن، عبر استهداف الملاحة الدولية والسفن التي تبحر في المياه الدولية وقرب المياه الإقليمية اليمنية".

وأضاف البيان " ان الحكومة اليمنية وهي تدين مثل هذه الممارسات الإرهابية، فإنها تؤكد على صحة توجهها بالتعاون مع دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية في تطهير السواحل اليمنية من تواجد الميليشيا الانقلابية التي أثبتت أنها خطر حقيقي ليس على اليمن فحسب، وإنما على السلم والأمن الدوليين وتحديدا في المياه الدولية ".

وذكّر البيان بالحوادث المماثلة السابقة، حيث استهدفت الميليشيا نهاية العام الماضي سفينة شحن إماراتية ثم مدمرتين أميركيتين ومطلع العام الجاري فرقاطة سعودية..مشيرا إلى انه مهما اختلفت أساليب وطرق الاستهداف، فإن الهدف يظل واحدا لتلك الجماعات الانقلابية التي تسعى إلى إشعال الفتن والحرائق في اليمن ودول الجوار والإضرار بالتجارة الدولية، خدمة لمشاريع إقليمية خبيثة ومعروفة للجميع، وانطلاقا من الأراضي اليمنية.

ودعت الحكومة اليمنية المجتمع الدولي إلى تفهم الحاجة التي باتت أكثر من ماسة لتحرير ميناء الحديدة وبقية المناطق الواقعة على ساحل البحر الأحمر من تواجد ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية ، وذلك لأغراض أمنية واقتصادية وإنسانية.. مؤكدة أن الانقلابيين هم عبارة عن ميليشيات ذات أجندة خارجية ولا تقيم وزنا للقوانين والأعراف المحلية أو الدولية وهذا ما يضاعف خطرها على الجميع.

واعتبر مصدر حكومي مسؤول، هذا الفعل المتعمد والمتكرر عملا ارهابيا خطيرا، ويستوجب التحرك الدولي العاجل لوضع حد له بموجب القوانين والاتفاقيات البحرية الدولية.. مؤكدا ان الحكومة الشرعية والتحالف العربي بقيادة السعودية تضع تأمين سلامة البحرية في البحر الاحمر وباب المندب ضمن اولوياتها.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى