الجيش الوطني يصد هجوماً للمليشيا شرق صعدة ويكبد الانقلابيين خسائر كبيرة

الجيش الوطني يصد هجوماً للمليشيا شرق صعدة ويكبد الانقلابيين خسائر كبيرة

تمكنت قوات الجيش الوطني، صباح اليوم الخميس، من صد هجوماً للمليشيات الانقلابية في منطقة البقع بمديرية كتاف، شرق محافظة صعدة، فيما واصلت طائرات التحالف استهداف مواقع المليشيات في المحافظة الواقعة شمال اليمن.

وقال مصدر عسكري إن وحدات من لواء الفتح المشارك في العمليات العسكرية بمحافظة صعدة، كسرت فجر اليوم هجوما للمليشيات الانقلابية، على مواقع محررة بمديرية البقع.

وأضاف المصدر لـ«الصحوة نت» إن مواجهات عنيفة دارت بين المليشيات المهاجمة وقوات لواء الفتح بمحيط تلك المواقع، أسفرت عن كسر الهجوم وانهزام مجاميع الانقلابيين بين قتلى وجرحى وفارين.

وأوضح المصدر إن قوات الجيش تمكنت من قتل وإصابة عدد من المسلحين المهاجمين، بين القتلى القيادي الميداني إبراهيم الباشا، من أبناء مديرية بني حشيش بمحافظة صنعاء، وعدد من مرافقيه من ابناء المنطقة ذاتها،

وأشارت المصادر إلى اغتنام قوات الجيش الوطني أسلحة متنوعة وذخيرة، خلفتها المليشيات الانقلابية، بعد كسر هجومهم على المواقع المحررة في منطقة البقع شرق صعدة.

في سياق أخر، شنت طائرات التحالف العربي غارتين جويتين على مواقع للمليشيات الانقلابية في منطقة مذاب بمديرية الصفراء، وسط محافظة صعدة، كما استهدف الطيران بغارة أخرى طقماً عسكرياً للمليشيات في منطقة آل مجدع بمديرية باقم شمال المحافظة اتها.

وكانت طائرات التحالف كثفت غاراتها الجوية خلال اليومين الماضيين على تعزيزات الانقلابيين ومواقعهم في عدة بلدات بمحافظة صعدة، تزامنت تلك الغارات مع قصف مدفعي لتحركات المليشيات قبالة الحدود السعودية. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى