نقابة الصحفيين تحمل زعيم الحوثيين مسؤولية "الجريمة الإرهابية" ضد الصحفيين بتعز

نقابة الصحفيين تحمل زعيم الحوثيين مسؤولية "الجريمة الإرهابية" ضد الصحفيين بتعز

نعت نقابة الصحفيين اليمنيين استشهاد ثلاثة مصورين في تعز جنوب غرب اليمن  ، محملة زعيم جماعة الحوثيين المسؤولية عن الجرائم ضد الإعلاميين .

واستشهد المصورين تقي الدين الحذيفي ووائل العبسي وسعد النظاري، وإصابة المصورين وليد القدسي وصلاح الدين الوهباني، بعد أن استهدفتهم قذيفة دبابة، خلال تغطيتهم للمعارك الدائرة شرقي المدينة.

 

وقالت النقابة في بيان لها "نحمّل قادة الحوثيين المسؤولية الكاملة عن هذه الجرائم، التي تأتي بعد سلسلة تحريض ممنهجة ضد الإعلاميين من قبل قادة الجماعة، وفي مقدمتهم زعيم الجماعة الحوثية الذي دعا صراحة إلى تصفيتهم".

 

ودعت "الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى الوقوف بمسؤولية أمام هذه الجرائم، واتخاذ إجراءات عاجلة للقبض على مرتكبيها وتقديمهم إلى المحاكم الدولية لينالوا عقابهم العادل كمجرمي حرب".

 

وأشارت إلى أن استمرار صمت المؤسسات الدولية ذات العلاقة، قد شجع على ارتكاب كافة الجرائم والامعان في انتهاك القوانين الدولية.

 

وأضاف البيان "إننا نشجب بأشد العبارات استهداف الزملاء وتنفيذ مجزرة إرهابية متكاملة بحق الصحفيين، الذين لم يدخروا جهداً طوال فترة الحرب، في ممارسة مهامهم المهنية في نقل وتغطية الأحداث بمحافظة تعز".

 

ودعت النقابة في بيانها وسائل الإعلام، إلى ضرورة تدريب المصورين والصحفيين الميدانيين على اجراءات السلامة المهنية اثناء تغطية الصراعات والحروب.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى