الأمم المتحدة تشيد بالدول التي أوفت بتعهداتها المالية لليمن وتحذر من تفشي الكوليرا

الأمم المتحدة تشيد بالدول التي أوفت بتعهداتها المالية لليمن وتحذر من تفشي الكوليرا

أشادت الأمم المتحدة الخميس بالدول التي أوفت بالكامل بالتعهدات التي أعلنتها في مؤتمر عُقد قبل شهر في جنيف، وتعهد فيه المانحون بتقديم 1.1 مليار دولار لجهود الإغاثة في اليمن.

وقال ستيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمم المتحدة ، إن المنظمة الدولية ترحب أيضا بالإعلان الإضافي من الولايات المتحدة بتقديم 77 مليون دولار للاستجابة لخطر المجاعة، بالإضافة إلى 4.3 مليون دولار من الاتحاد الأوروبي و1.2 مليون دولار من النرويج لتمويل الاستجابة لتفشي الكوليرا (في اليمن)".

وأضاف دوغريك "بحلول الثالث والعشرين من مايو انتشرت الكوليرا في 19 من محافظات اليمن الاثنتين والعشرين؛ ما أدى إلى ظهور نحو 42 ألف حالة يشتبه في إصابتها بالكوليرا والإسهال المائي الحاد و418 وفاة مرتبطة بتلك الإصابات".

المسؤول الأممي في بيان نقله الموقع الالكتروني لإذاعة الأمم المتحدة، حذر من أن التقديرات تشير إلى أن "100 ألف حالة (إصابة بالكوليرا) على الأقل ستظهر خلال الأشهر الستة المقبلة".

هذا ولم يحدد المسؤول الأممي إجمالي التعهدات التي تم الايفاء بها لليمن ولم يسمي الدولي التي أوفت والتي لم تفي.

وفي صعيد متصل.. قالت منظمة الصحة العالمية إن حصيلة ضحايا الكوليرا في اليمن، ارتفعت إلى 420 حالة وفاة، حتى اليوم الخميس، أغلبها في محافظة إب (وسط البلاد)، فيما وصلت حالات الاشتباه إلى 42 ألف و207 حالة.

وقالت المنظمة في بيان لها، إنه في إب وصلت عدد الوفيات إلى 57 حالة، تليها محافظتي حجة وعمران، شمالي البلاد، بواقع 52 حالة في كل محافظة.

ومن أصل 19 محافظة يتفشى فيها الوباء، لم يتم تسجيل حالات وفاة في محافظات لحج، صعدة، مأرب، وشبوة، فيما شهدت 15 محافظة تسجيل حالات وفاة.

كما ارتفعت حالات الاشتباه بالإصابة بالوباء إلى 42 ألف و207 حالة، حظيت العاصمة صنعاء بنصيب الأسد منها بواقع 10 آلاف و276 حالة، فيما كانت محافظة شبوة، شرقي البلاد، التي اكتشف فيها الوباء مؤخرا، الأقل بتسجيل 5 حالات اشتباه فقط. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى