استشهاد عامل نظافة برصاص مرافق شيخ قبلي بمدينة إب

استشهاد عامل نظافة برصاص مرافق شيخ قبلي بمدينة إب

استشهد أحد المواطنين بمدينة إب وسط اليمن برصاص أحد المسلحين من مرافقي أحد المشائخ في ظل فوضى وفلتان أمني تشهده المحافظة الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي والمخلوع صالح.

 

مصادر محلية أفادت بأن المواطن موسى نبيل حمادي البالغ من العمر 19 عام وهو من فئة ما يطلق عليهم بـ"المهمشين" ، استشهد برصاص أحد المسلحين التابعين لأحد النافذين بالمحافظة.

 

وبحسب أحد أقارب القتيل فإن حمادي يعمل لدى صندوق النظافة والتحسين بالمنطقة الثالثة بمدينة إب ، واستشهد بعد عودته من العمل في الساعة الثانية من صباح أمس برصاص مرافق شيخ قبلي يدعى بشير العلوي.

 

وتابع قريب المجني عليه بالقول : تم اسعاف القتيل الى هيئة مستشفى الثورة العام ـ والذي حولته المليشيا الإنقلابية إلى مقر لمعالجة جرحاها والمرضى التابعين لمسلحيها ـ وقد وصل إلى مستشفى الثورة وكانت اصابته في منطقة المثانة بعدة طلقات نارية لكنه لم يتلقى أي اهتمام أو معالجة داخل المستشفى لساعات وترك لينزف دمه دون تدخل لإيقاف النزيف حتى فارق الحياة.

 

وطالب بمحاسبة القائمين على المستشفى والذين قال بأنهم قتلوا قريبه مرة أخرى في مشهد لا يمت للأخلاق ولا للإنسانية بصلة بجانب القتل الذي لقيه برصاص مرافق أحد المشائخ بمدينة إب.

 

مصادر متطابقة أفادت بأن الجاني يدعى نيزار ويكنى بـ"أبو سيف" ولا يزال دون ملاحقة أو متابعة من السلطات الأمنية الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي والمخلوع.

 

واتهم نشطاء وحقوقيون وعدد من أبناء المحافظة مليشيا الحوثي والمخلوع بالتواطؤ والتساهل في القبض على الجاني وعدم الإستجابة لمطالب أسرة المجني عليه بسرعة القبض على الجاني وسط ادانات واسعة للجريمة ومطالبات بالقبض على الجناة واحالتهم للجهات القضائية.

 

وتشهد محافظة إب الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي والمخلوع صالح منذ احتلالها للمحافظة في منتصف أكتوبر 2014م ، تشهد فوضى وفلتان أمني تقوده المليشيا لإستهداف أبناء المحافظة الرافضين للإنخراط في مشاريعها الإنقلابية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى