استشهاد مصور "الجزيرة" سامر أبو دقة وإصابة مراسلها وائل الدحدوح بقصف إسرائيلي جنوب غزة

استشهاد مصور "الجزيرة" سامر أبو دقة وإصابة مراسلها وائل الدحدوح بقصف إسرائيلي جنوب غزة

استشهد مصور قناة "الجزيرة" الفضائية، الجمعة، متأثرا بإصابته في قصف إسرائيلي استهدف مكان تغطيته وطاقم للقناة للأحداث، بالإضافة لمقتل 3 عناصر من الدفاع المدني في مدينة خان يونس، جنوبي قطاع غزة.

وقالت شبكة الجزيرة، "استشهاد الزميل سامر أبو دقة، مصور قناة الجزيرة في غزة، إثر غارة إسرائيلية استهدفت محيط مدرسة فرحانة، في خان يونس".

وأصيب أبو دقة، ومراسل قناة "الجزيرة" وائل الدحدوح، بشظايا جراء قصف إسرائيلي استهدف خان يونس.

وبحسب مراسلي قناة "الجزيرة"، فإن أبو دقة، "ظل ينزف لأكثر من 5 ساعات لتعثر وصول سيارات الإسعاف للمكان الذين أصيب فيه (جراء استمرار القصف الإسرائيلي)".

وأصيب الدحدوح في يده وكتفه وبطنه بشظايا صاروخ من طائرة مسيرة جراء استهداف الاحتلال الإسرائيلي محيط مدرسة وسط خان يونس بصاروخ من طائرة مسيرة، فيما وصفت مصادر طبية إصابته بالمتوسطة.

وذكر الشهود أن سيارات الإسعاف لم تتمكن من نقل أبو دقة، بسبب القصف المدفعي والجوي للمنطقة.

وبذلك يرتفع عدد الصحفيين الذين قتلوا خلال الحرب الإسرائيلية المستمرة على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، إلى 90 صحفيا.

بدورها، أعلنت المديرية العامة للدفاع المدني، "استشهاد ثلاثة من عناصر من طواقم الدفاع المدني (الحماية المدنية) جراء قصفهم من قبل طائرات الاحتلال الإسرائيلي أثناء عملهم الإنساني خلال إنقاذ المواطنين (من بينهم أبو دقة) في مدرسة فرحانة، وسط محافظة خان يونس".

ومنذ 7 أكتوبر الماضي يشن الاحتلال الإسرائيلي حربا مدمرة على غزة خلّفت حتى مساء الخميس 18 ألفا و800 شهيدا و51 ألف مصاب، معظمهم أطفال ونساء، ودمارا هائلا في البنية التحتية و"كارثة إنسانية غير مسبوقة"، بحسب مصادر فلسطينية وأممية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2023 م

الى الأعلى