قيادي حوثي يعتدي للمرة الثانية على مقبرة أكمة الصعفاني غرب إب والأهالي يتصدون

قيادي حوثي يعتدي للمرة الثانية على مقبرة أكمة الصعفاني غرب إب والأهالي يتصدون

اعتدى مسلحو قيادي حوثي على أحد المقابر بمدينة إب وسط اليمن في ظل تصدي ورفض مجتمعي لتلك العملية للمرة الثانية على التوالي.

مصادر محلية أفادت بأن أحد المتنفذين من قيادة مليشيا الحوثي حاول اليوم الاستيلاء على مقبرة أكمة الصعفاني بالقرب من شارع الثلاثين غرب محافظة إب ، والشروع في الإعتداء والبناء عليها وسط رفض الأهالي وحالة من الشد والجذب معهم.

المصادر قالت بأن المدعو مروان صبرة وهو من أبناء محافظة صنعاء عاد اليوم مجددا للسطو على المقبرة وتحويلها لمصلحته الشخصية بدعم ومساندة أطقم تابعة لمليشيات الحوثي وبتسهيلات هذه المرة من الأوقاف والسلطات المحلية الخاضعة لسيطرة الإنقلابيين.

يذكر أن الأهالي سبق وأن تصدوا لنافذين حوثين الشهر الماضي بعد شروعهم في الاستيلاء على مقبرة أكمة الصعفاني ودارات اشتباكات مسلحة بين النافذين المدعومين من المليشيا وبين الأهالي وأجبروهم على مغادرة المكان.

واعتدى نافذون محسوبون على مليشيا الحوثي والمخلوع على عدد من مقابر مدينة إب وشرعوا بعملية البناء وسط تساهل ودعم من السلطات المحلية الخاضعة لسيطرة الحوثيين وصالح. 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى