إصابتان بالكوليرا في صعدة

إصابتان بالكوليرا في صعدة

أفادت مصادران حالتين مصابتين بأعراض الكوليرا، اكتشفا أمس الثلاثاء، في مستشفى السلام بصعدة شمال اليمن.

وأضافت المصادر إن طفلين أحدهما في الخامسة من العمر، والأخر في ربيعه الثالث، ظهرت عليهما أعرض الإصابة بوباء الكوليرا، بعد خضوعهما للفحص الطبي والترقيد في المستشفى السعودي بصعدة.

وبحسب المصادر فإن الحالتين، تعدان أولى حالات ظهور الكوليرا في معقل الانقلابيين الرئيسي شمال اليمن، إذا تم التأكد من إصابتهما.

وُسجلت حالات إصابة بالكوليرا في محافظة صعدة، أواخر العام الماضي، وانتشرت بشكل واسع في صفوف مقاتلي المليشيات، ما دفع قياداتها لمصادرة المحاليل الطبية واللقاحات اللازمة لمواجهة وعلاج الكوليرا.

وتشهد عدة مدن يمنية، انتشار واسع للكوليرا، وارتفعت اعداد الوفيات خلال الاسبوع الجاري، لتصل مرحلة حرجة، دفعت سلطات الانقلابيين في صنعاء إلى إعلان حالة الطوارئ، في حين اتهمت جهات محلية ومنظمات ميدانية، الانقلابيين بالمساهمة في انتشار الوباء بشكل واسع، بعد تكدس اطنان من النفايات في شوارع العاصمة.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى