صحيفة: مقترحات لتسليم ميناء الحديدة وفتح مطار صنعاء وبدء المفاوضات بعد رمضان

صحيفة: مقترحات لتسليم ميناء الحديدة وفتح مطار صنعاء وبدء المفاوضات بعد رمضان


تتجه جهود الحل السياسي للأزمة اليمنية التي يقودها المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد إلى «صيغة وسط» وفق تفاهمات أولية تتضمن تسليم مدينة الحديدة لإدارة محايدة وإعادة فتح مطار صنعاء قبل شهر رمضان.

 

ونقلت صحيفة "البيان" الإماراتية عن مصادر سياسية يمنية أن الدول الراعية للتسوية والأمم المتحدة توصلا إلى تفاهمات مع الشرعية والتحالف العربي من أجل تسليم الحديدة لإدارة محايدة وإعادة فتح مطار صنعاء قبل شهر رمضان لكنها أكدت أن نجاح هذه الخطوات مرتبط بالطرف الانقلابي.

 

وذكرت المصادر "أن الجهود التي تبذلها الدول الراعية للتسوية في اليمن أفضت إلى اقتراح وسط يجنب الحديدة عملاً عسكرياً من خلال انسحاب الانقلابيين من الميناء والمدينة ونشر قوات محايدة على أن تشرف الأمم المتحدة على إدارة الميناء".

 

كما تنص المقترحات على اتخاذ الجانب الحكومي خطوة باتجاه تعزيز الثقة تتمثل بإعادة فتح مطار صنعاء أمام الرحلات التجارية، مع ضمان عدم استخدام الرحلات لتهريب الأسلحة.

 

وحسب المصادر فإن هذه المقترحات ستكون مقدمة لاستئناف محادثات السلام عقب شهر رمضان في حال وافق الطرف الانقلابي على تنفيذ هذه الخطة والاتفاق على القوات التي ستتولى حماية المدينة والميناء.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى