الإصلاح يُعزي الرئيس السوداني في استشهاد 5 ضباط وجنود في اليمن

الإصلاح يُعزي الرئيس السوداني في استشهاد 5 ضباط وجنود في اليمن


بعث الاستاذ محمد بن عبدالله اليدومي رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح برقية عزاء ومواساة الى فخامة الرئيسعمر حسن أحمد البشير رئيس جمهورية السودان الشقيقة وذلك في استشهاد خمسة من الضباط والجنود السودانيين الذين ارتقوا الى ربهم وهم يؤدون دوراً ريادياً ضمن قوات التحالف العربي في مهمة نبيلة هدفها استعادة الدولة اليمنية التي خطفتها عصابات الإنقلاب.



وتقدم رئيس الإصلاح بأصدق التعازي والمواساة لأسر الشهداء وزملائهم وللقيادة والجيش والشعب السوداني الشقيق، مثمنا التضحيات الجسيمة التي تقدمها جمهورية السودان وكل دول التحالف العربي.


وقال: «عزاؤنا أن هذه الكوكبة قد أفضوا إلى ربهم وهم مع رفاقهم في الجيش الوطني اليمني وقوات التحالف العربي يواجهون عصابة البغي والخراب والدمار والموت التي جرت اليمن إلى حرب لم يكن أحد بحاجة إليها».


وأكد اليدومي أن هذه الدماء الطاهرة التي سكبها جنود السودان واختلطت بدم إخوانهم من الجيش والمقاومة الشعبية اليمنية، وارتوت بها أرض اليمن ستنبت حرية ونماءاً لليمن وشعبه، واستقراراً للمنطقة العربية التي تواجه أكبر مؤامرة في تاريخها بعد أن كشفت عصابات الحوثي وصالح الانقلابية عن وجهها الحقيقي كوكيل للمشروع  الايراني الصفوي  في المنطقة.


وشدد على المضي مع كل الخيرين من أبناء اليمن ودول التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية الشقيقة في إنجاز مهمة إنهاء الإنقلاب وتمكين الحكومة الشرعية من ممارسة عملها بما يفضي إلى تحقيق الأمن والاستقرار لكل ربوع اليمن .


…….

الصحوة نت ينشر نص برقية العزاء..

فخامة الرئيس/عمر حسن أحمد البشير 

رئيس جمهورية السودان الشقيقة                 المحترم



ببالغ الأسى والحزن تلقينا في حزب التجمع اليمني للإصلاح نبأ استشهاد خمسة من الضباط والجنود السودانيين الذين ارتقوا الى ربهم  وهم يؤدون دوراً ريادياً ضمن قوات التحالف العربي في مهمة نبيلة هدفها استعادة الدولة اليمنية التي خطفتها عصابات الإنقلاب.


ونحن إذ نعبر عن تقديرنا وإجلالنا للتضحيات الجسيمة التي تقدمها جمهورية السودان وكل دول التحالف العربي، فإننا في هذه المناسبة الأليمة نتقدم بأحر التعازي وأصدق المواساة لقيادة وجيش وشعب السودان الشقيق وندعوا الله أن يتغمد الشهداء بواسع الرحمة والمغفرة ويلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان..

وعزاؤنا أن هذه الكوكبة قد أفضوا إلى ربهم وهم مع رفاقهم في الجيش الوطني اليمني وقوات التحالف العربي  يواجهون  عصابة البغي والخراب والدمار والموت  التي جرت اليمن إلى حرب لم يكن أحد بحاجة إليها، وأن هذه الدماء الطاهرة التي سكبها جنود السودان واختلطت بدم إخوانهم من الجيش والمقاومة الشعبية اليمنية، وارتوت بها أرض اليمن ستنبت حرية ونماءاً لليمن وشعبه، واستقراراً للمنطقة العربية التي تواجه أكبر مؤامرة في تاريخها بعد أن كشفت عصابات الحوثي وصالح الانقلابية عن وجهها الحقيقي كوكيل للمشروع  الايراني الصفوي  في المنطقة.

ونؤكد أننا ماضون مع كل الخيرين من أبناء اليمن ودول التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية الشقيقة في إنجاز مهمة إنهاء الإنقلاب وتمكين الحكومة الشرعية من ممارسة عملها بما يفضي إلى تحقيق الأمن والاستقرار لكل ربوع اليمن .

 

محمد بن عبدالله اليدومي

رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح

الاثنين 15 مايو 2017

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى