أمين نقابة أطباء عدن: الاعتداء على مقر الإصلاح يهدد أمن عدن وتعايشها السلمي

أمين نقابة أطباء عدن: الاعتداء على مقر الإصلاح يهدد أمن عدن وتعايشها السلمي نقيب أطباء عدن أثناء تفقده لمقر الاصلاح

وصف أمين عام نقابة الأطباء في محافظة عدن، الدكتور عارف أحمد علي، الاعتداء الذي طال مقر حزب الإصلاح في عدن السبت الماضي، بأنه اعتداء سافر على منظمة من منظمات المجتمع المدني وحزب من الأحزاب السياسية التي ارتضت العمل السياسي والتعددية السياسية.
وقال أثناء زيارته التي تأتي ضمن برنامج الزيارات المفتوحة لمقر الحزب بعدن للاطلاع على آثار الاعتداء والإحراق، إن المقرات السياسية يجب أن تتم حمايتها من قبل الدولة والسلطة المحلية، وهي مسؤولية الأجهزة الأمنية في المحافظة بالدرجة الأساسية، وبالأصل أنها كانت على استعداد لحماية الممتلكات.
ودعا أمين عام نقابة الأطباء بعدن، إلى أن يكون الخلاف خلاف رأي، وليس استخدام العنف أو الاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة.
وأكد أن مدينة عدن يجب أن ترتقي فيها الخلافات، فهذه المدينة تعتبر فسيفساء جمعت المذاهب والأديان والأحزاب، ويجب أن لا تفكر أي جهة باستخدام العنف أو الاعتداء، بما يهدد أمن عدن وتعايشها السلمي، وينسف التعددية السياسية.
وكان مسلحون قد اعتدوا فجر السبت الماضي على مقر التجمع اليمني للإصلاح بالعاصمة المؤقتة عدن، وقاموا باقتحام بوابته بالرصاص والقنابل، وأضرموا فيه النيران.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى