الاصلاح ينعي عبدالواحد الجمرة أحد قياداته في مديرية أرحب

الاصلاح ينعي عبدالواحد الجمرة أحد قياداته في مديرية أرحب


نعى التجمع اليمني للإصلاح بمديرية ارحب وفاة الأستاذ عبد الواحد الجمرة والذي وافته المنية إثر حادث مروري مؤسف بمنطقة العبر.

وفي بيان لإصلاح مديرية ارحب بمحافظة صنعاء فقد نعى الإصلاح الى كافة قياداته وقواعده وأعضائه وأنصاره وجميع أبناء مديرية أرحب ومحافظة صنعاء رحيل أحد قياداته الفذة المربي القدير الأستاذ عبدالواحد الجمرة رحمه الله.

وقال إصلاح مديرية أرحب إن رحيل الجمرة الذي كان قامة تربوية فذة يعد خسارة جسيمة لأبناء أرحب خاصة وأبناء اليمن عموما ، فقد كان الفقيد من الذين أسهموا كثيرا في الحقل التعليمي من خلال عمله مدرسا وموجها ومديرا لمكتب التربية بالمديرية، وكان نموذجاَ للإداري الكفء الناجح في كافة مهامه التي أسندت إليه طوال فترة حياته.

وأشار بيان اصلاح ارحب لمواقف الفقيد في حياته حيث عرف عن الفقيد الإقدام في المواقف، والشجاعة في القول والفعل، وكان من أوائل من شاركوا في ساحات الثورة والنضال أيام الثورة الشبابية الشعبية السلمية قائدا وموجها ومناضلا، وكان من الرجال الشجعان الذين واجهوا جنازير ورصاص مليشيات النظام البائد بصدورهم العارية وجسارتهم الصلبة. شهد الفقيد مع إخوانه في مديرية أرحب مختلف المنعطفات والمحن سواء في الحراك الدعوي منذ التسعينات أو النشاط الثوري في العام 2011م أو في حروب الدفاع عن أرحب مطلع العام 2014 أمام محاولة اجتياح الحوثيين الفاشلة لمديرية أرحب حينها.

بيان النعي

بسم الله الرحمن الرحيم (يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي) صدق الله العظيم.

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ينعي التجمع اليمني للإصلاح بمديرية أرحب إلى كافة قياداته وقواعده وأعضائه وأنصاره وجميع أبناء مديرية أرحب ومحافظة صنعاء رحيل أحد قيادته الفذه المربي القدير الأستاذ عبدالواحد الجمرة رحمه الله، الذي وافاه الأجل إثر حادث مروري مؤسف بمنطقة العبر ظهر يومنا هذا . إن رحيل الأستاذ عبد الواحد الجمرة الذي كان قامة تربوية فذة يعد خسارة جسيمة لأبناء أرحب خاصة وأبناء اليمن عموما ، فقد كان الفقيد من الذين أسهموا كثيرا في الحقل التعليمي من خلال عمله مدرسا وموجها ومديرا لمكتب التربية بالمديرية، وكان نموذجاَ للإداري الكفء الناجح في كافة مهامه التي أسندت إليه طوال فترة حياته.

وقد عرف عن الفقيد الإقدام في المواقف، والشجاعة في القول والفعل، وكان من أوائل من شاركوا في ساحات الثورة والنضال أيام الثورة الشبابية الشعبية السلمية قائدا وموجها ومناضلا، وكان من الرجال الشجعان الذين واجهوا جنازير ورصاص مليشيات النظام البائد بصدورهم العارية وجسارتهم الصلبة. شهد الفقيد مع إخوانه في مديرية أرحب مختلف المنعطفات والمحن سواء في الحراك الدعوي منذ التسعينات أو النشاط الثوري في العام 2011م أو في حروب الدفاع عن أرحب مطلع العام 2014 أمام محاولة اجتياح الحوثيين الفاشلة لمديرية أرحب حينها. وقد التحاق الفقيد بإخوانه الذين سبقوه إلى أرض الحرية والكرامة مأرب، وهناك تقلد عددا من المهام في إطار مقاومة أرحب قبل أن ينخرط في قيادة الجيش الوطني. وكان له نشاط وحضور وتفاني في كافة المهام الموكلة إلية ولم يتدخر الفقيد جهدا إلا وبذله ولم يترك عزيزا إلا وضحي به ولطالما تمنى الشهادة وطلبها وكان معها على موعد اليوم . إن مناقب الفقيد ستظل منارة لرفاق دربه وتلامذته والأجيال القادمة. وإن التجمع اليمني للاصلاح بمديرية أرحب وهو ينعي وفاة الاستاذ عبدالواحد الجمرة ليتقدم بخالص العزاء وصادق المواساة إلى أسرته وفي مقدمته نجله الاكبر الذي ما يزال مخطوفا في سجون الانقلابيين الى اليوم سائلاَ من الله القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.

انا لله وانا اليه راجعون صادر التجمع اليمن للاصلاح بمديرية ارحب. 27 / 10 / 2016

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى