المخلافي يُقلل من جولة ولد الشيخ الجديدة ويقول إنها لن تحقق أهدافها

المخلافي يُقلل من جولة ولد الشيخ الجديدة ويقول إنها لن تحقق أهدافها

قال وزير الخارجية عبدالملك المخلافي اليوم الإثنين إن جولة ولد الشيخ في المنطقة لن تحقق أهدافها في إحلال السلام، في ظل رفض جماعة الحوثي وحليفها صالح كل الجهود الدولية.

وأضاف المخلافي في تصريح لصحيفة الحياة اللندنية، أن الهدف من هذه الجولة تكثيف المساعي، على اساس مرجعية السلام، مؤكداً أن التفاصيل سيتم تحديدها خلال المشاورات المباشرة إذا حدد موعد لإجرائها.

وأشار المخلافي الى أنه ليس متفائلاً في تحقيق هذه الجولة أهدافها، فلا يبدو أن هناك جديداً لدى الطرف الآخر، حتى الآن.

وجدد تمسك الشرعية باي مشاورات التي ستتم وفق مرجعيات المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني الشامل، وقرارات مجلس الأمن وفي مقدمها القرار 2216.

وأكد أن المشكلة ليست لدى المبعوث الدولي، ولا الحكومة الشرعية، وإنما في عدم استجابة الانقلابيين لوسائل السلام، التي تدعو إليها الحكومة.  

وكانت مصادر يمنية قد أكدت أن المبعوث الأممي بدأ التحضير لاجراء جولة مشاورات جديدة، مع قدوم شهر رمضان المبارك.

وعلى ذات الصعيد.. نقلت صحيفة "عكاظ" السعودية عن مصدر رئاسي "أن ولد الشيخ يطالب بإيقاف العمليات العسكرية في الحديدة، والشروع في هدنة إنسانية تبدأ أول رمضان، تليها مفاوضات سياسية في الكويت أو جنيف في السادس من شوال". 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى