الجيش يُحكم سيطرته الكاملة على معسكر العمري غرب تعز "الأهمية الاستراتيجية"

الجيش يُحكم سيطرته الكاملة على معسكر العمري غرب تعز "الأهمية الاستراتيجية"

تمكَّنت وحدات من الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية وقوات التحالف العربي اليوم الخميس من إحكام السيطرة الكاملة على معسكر العمري جنوب غرب محافظة تعز، بعد محاصرته لأكثر من ثلاثة أشهر.

وقال فدرين طه الناطق باسم مقاومة الصبيحة، إن قوات الجيش تمكنت من تحرير معسكر العمري بصورة كاملة والسلسلة الجبلية المحاطة به وذلك بعد أكثر من ثلاثة أشهر من الحصار.

وأضاف طه، إن معسكر العمري يحتوي على مدرسة للضباط ومباني كبيرة وتحاط به سلسلة جبلية واسعة وكان يشكل قلقا كبيرا للجيش والمقاومة.

وسيطرت مليشيا الحوثي والمخلوع على معسكر العمري في مطلع إبريل من العام 2015.

ويقع المعسكر إلى الشرق من مدينة ذوباب بنحو 10 كيلومترات، وهو محاط بمرتفعات جبلية من اتجاهات الشمال والجنوب والشرق.

ويقع المعسكر في منطقة تربط بين أربع مديريات تابعة لمحافظة تعز، هي: باب المندب وذوباب والوازعية والمخاء.

وتسيطر التباب المحيطة بهذه المديريات على طرق الإمداد البرية والبحرية من جميع الاتجاهات، وتسيطر على طول الشريط الساحلي بذوباب، كما تطل على جميع المراسي البحرية في ساحل مديرية ذوباب الممتدة إلى مضيق باب المندب.

ويشكل تحرير المعسكر ضربة موجعة لمليشيا الحوثي والمخلوع، باعتباره أهم خطوط تهريب الأسلحة والممنوعات والبضائع للمليشيات الانقلابية؛ كون المعسكر يتحكم بالطريق الرئيسي الرابط بين ذوباب وميناء المخا والخط الساحلي الممتد إلى مدينة الحديدة.

  

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى