رئيس الوزراء: الصحفيون يعيشون حالة من أجواء الترهيب والقمع والمطاردة

رئيس الوزراء: الصحفيون يعيشون حالة من أجواء الترهيب والقمع والمطاردة

أشاد رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر بالأدوار الإيجابية المشهودة للإعلاميين وقطاع الإعلام، في مواكبة التحديات الكبيرة التي تواجه شعبنا وأمتنا وتغطياتهم المنصفة لمختلف الأحدث بتجرد وإنصاف.
جاء ذلك خلال استقبال رئيس الوزراء لعدد من موظفي وكالة الانباء اليمنية سبأ و قطاعي الإذاعة والتلفزيون الرسمي بحضور الأخ محافظ محافظة مارب، اللواء سلطان العرادة. 
وفي اللقاء، عبر رئيس الوزراء، عن سعادته بعقد هذا اللقاء للاستماع لهموم قطاع الصحافة والإعلام والتحديات التي تواجه سير تناولهم الصحفي ونقله عبر مختلف الوسائط الجماهيرية الإعلامية.
وأشاد بالجهود الجبارة التي يبذلها الصحفيون في ظل الظروف المعقدة التي تعيشها بلادنا جراء انقلاب الحوثي وصالح.
وحثهم على بذل المزيد من الجهود لمواكبة مختلف الأحداث والفعاليات التي تتسق بجهود استعادة الدولة وإرساء منظومة الدولة الاتحادية الواعدة بالخير لكافة أبناء شعبنا اليمني، لما للإعلام من مهام كبيرة في رفد الوعي الشعبي بمتطلبات المرحلة وحقائق الجهود التي تبذلها الحكومة الشرعية لتطبيع الأوضاع واستتباب الأمن وتوفير الخدمات المختلفة لمواطنينا وخصوصا في المحافظات المُحررة.
وقال رئيس الوزراء إن صحفيو العالم يحتفون باليوم العالمي لحرية الصحافة فيما يعيش الصحفيون في اليمن حالة من أجواء الترهيب والقمع والمطاردة على يد مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية التي يقبع في سجونها عدد كبير منهم دون وجه حق.
وتطرق الدكتور بن دغر لجملة من الخطط التي تعكف عليها الحكومة ممثلة بوزارة الإعلام والقطاعات التابعة لها الهادفة لانتشال الوضع الإعلامي بما يكفل تطويره وتحسين أداءه على النحو والحضور الأمثل. 
وأكد رئيس الوزراء أن الحكومة عالجت الكثير من المشاكل المتعلقة بمختلف القطاعات اﻹعلامية وستواصل جهودها في هذا المضمار ليجد الصحفيون البيئة المشجعة لتأدية رسالتهم على أكمل وجه وفي ظروف طبيعية.
 وشدد رئيس الوزراء على ضرورة تضافر الجهود لبناء اعلام قوي قادر على ارسال رسالته الوطنية وكشف الجرائم التي ترتكبها الملشيات اﻹنقلابية ونقلها للرأي العام المحلي والدولي.
 واستمع رئيس الوزراء إلى مداخلات عدد من الزملاء الإعلاميين الذين تحدثوا عن هموم واحتياجات قطاعات الصحافة والحقوق والحريات كم قدموا شكرهم لرئيس الوزراء على اهتمامه بالقطاع الاعلامي مؤكدين انهم سيضلون الصوت الصادح للشرعية في مواكبة جهودها الخيرة الرامية لاستعادة الدولة وإنهاء اﻹنقلاب وتخليص بلدنا من شرور وبطش المليشيات اﻹنقلابية للحوثي وصالح.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى