منظمة (رايتس رادار) تطلق تقريرا حقوقيا عن المعتقلين (اليمن: ضحايا خلف القضبان)

منظمة (رايتس رادار) تطلق تقريرا حقوقيا عن المعتقلين (اليمن: ضحايا خلف القضبان)

أطلقت منظمة (رايتس رادار) لحقوق الإنسان في العالم العربي، تقريرا حقوقيا لها عن قضية المعتقلين في اليمن، تحت مسمى (اليمن: ضحايا خلف القضبان) والذي تناول القضايا المأساوية للمعتقلين والمخطوفين والمخفيين قسريا في اليمن، منذ منتصف العام 2014 وحتى نهاية الربع الأول من العام 2017 من قبل جميع الأطراف المتصارعة في اليمن.

 وتضمن التقرير سياقا عاما وملخصا تنفيذيا عن حالة حقوق الإنسان في اليمن خلال الثلاث السنوات الماضية واوضاع المعتقلين في السجون وكذا المخفيين قسريا، وحجم الانتهاكات لحقوق الإنسان في هذا الجانب من قبل جميع الأطراف في اليمن، وفي مقدمتهم ميليشيا جماعة الحوثي والرئيس السابق علي عبدالله صالح.

واشتمل التقرير كذلك على نماذج كثيرة من القصص المأساوية للمعتقلين والمخطوفين والمخفيين قسريا، في بلد فقير أنهكته الحرب وتناسى المتحاربون فيه هذا الملف الشائك والمؤلم والذي أصبح يؤرق أسر الضحايا، كما يثير اهتمام الكثير من الناشطين والمنظمات الحقوقية المحلية والاقليمية الدولية.

واختتم التقرير بتوصيات لمختلف الأطراف المعنية بحقوق الإنسان في اليمن، وبالشأن اليمني عموما، ويعد ضمن سلسلة إصدارات وتقارير دورية تصدرها منظمة (رايتس رادار)، وتنشرها على موقع المنظمة على الانترنت  www.RightsRadar.org كما تقوم بتسويقها ونشرها عبر منصاتها في وسائل التواصل الاجتماعي وكذا عبر القوائم البريدية للمعنيين والمهتمين بهذه القضايا.

اعتمد هذا التقرير في بياناته على الراصدين الميدانيين لمنظمة (رايتس رادار) الذين ينتشرون في أكثر من 18 محافظة يمنية، بالإضافة إلى تقارير وبيانات ومعلومات قام راصدون محليون بتوثيقها في معظم المحافظات اليمنية، وكذا تقارير وبيانات صادرة عن منظمات حقوقية تابعة للأمم المتحدة وأخرى عن منظمات غير حكومية محلية ودولية.


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى