تحت شعار "مأرب يتكلم" .. انطلاق فعاليات معرض مأرب الثاني للكتاب

تحت شعار "مأرب يتكلم" ..  انطلاق فعاليات معرض مأرب الثاني للكتاب

انطلقت في محافظة مأرب، اليوم الخميس، فعاليات معرض مأرب الثاني للكتاب 2022م في دورة الدكتور عبدالعزيز المقالح، تحت شعار ( مأرب يتكلم) والفعاليات المصاحبة له بمشاركة 25 دور نشر محلية وعربية، والذي ينظمه فرع الهيئة العامة للكتاب بالمحافظة على مدى عشرة أيام.

وافتتح المعرض وكيل محافظة مأرب للشئون الإدارية عبدالله الباكري ومعه رئيس الهيئة العامة للكتاب يحي الثلايا، وطافا على أجنحته وأقسامه وما تعرضه دور النشر المشاركة من مصنفات، مستمعين من مدير فرع الهيئة العامة للكتاب ناصر الأزمع، إلى شرح عن المعرض وأقسامه ومراحل التحضير ودور النشر المشاركة والمصنفات المتنوعة التي تعرضها وتبلغ 35 الف مصنف في مختلف العلوم والمعرفة تضم مليون نسخة كتاب.

كما اطلع الباكري والثلايا على تجهيزات قاعة الفعاليات الفكرية والثقافية المصاحبة للمعرض، واستمعا من رئيس لجنة الفعاليات الدكتور يحيى الاحمدي الى شرح عن طبيعة الفعاليات المصاحبة والتي تهدف الى الاثراء الفكري والمعرفي ونشر ثقافة القراءة والاطلاع، وفتح مساحات لرواد الفكر والثقافة لابراز بعضا من ابداعاتهم.

واكد الباكري اهمية اقامة هذا المعرض في محافظة مأرب للعام الثاني على التوالي وان يبقى تقليداً سنوياً كونه يمثل تظاهرة ثقافية وحضارية وتنويرية مهمة للاجيال وتمكين المثقفين من التزود بما يحتاجونه من مراجع العلم والمعرفة.. مشيداً بمستوى التنظيم والاعداد لمعرض مأرب الثاني للكتاب.




من جانبه اشار الثلايا الى ان الهيئة العامة للكتاب تسعى لتنفيذ مشروع المكتبة الوطنية العامة بمحافظة مأرب وانشاء مكتبتها الالكترونية وربطها بمكتبات وارشيفات العالم.. مؤكداً ان نهضة البلاد الحضارية بدأت من مأرب وستعود من مأرب.

وقال" لا تزال مأرب اليوم وفية لعهدها وعراقتها وبقيت موطناً وحصناً جمهورياً منيعاً، وقلعة عروبية لا تنهار اسوارها امام ضخامة الآلة العسكرية والدعائية لمليشيا كهنة الحوثي الارهابية".

وفي كلمة اتحاد الناشرين اليمنيين اوضح محمد الحزمي انه هناك مشاركات واضافات نوعية في معرض الكتاب، رغم المعوقات والصعوبات التي واجهت المشاركين في وصول الكتب والمندوبين".


القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2023 م

الى الأعلى