مواطنون يشتبكون مع حملة حوثية ويمنعونها من اقتحام إحدى القرى بمديرية الرضمة بإب

مواطنون يشتبكون مع حملة حوثية ويمنعونها من اقتحام إحدى القرى بمديرية الرضمة بإب

منع مواطنون في مديرية الرضمة بمحافظة إب، حملة حوثية من اقتحام إحدى القرى لاختطاف أأحد المواطنين.

وقالت مصادر محلية إن أطقم حوثية حاولت اقتحام قرية "الصرم" بعزلة "بني قيس" وقامت بإطلاق الرصاص على المنازل والأهالي، وتسببت بسقوط جرحى، وروعت المواطنين خصوصا الأطفال والنساء، بهدف اختطاف أحد المواطنين.

وأوضحت المصادر أن الأهالي قاموا بالرد على الحملة الحوثية ودخلوا معها باشتباكات مسلحة ونجحوا  في حصار الأطقم والعناصر الحوثية التي حاولت الفرار.

وأكدت المصادر أن الأهالي رفضوا رفع الحصار عقب دخول وساطات محلية مشترطين تسليم عدد من عناصر المليشيا للوساطات المحلية، وتم الاستجابة لمطالبهم وتسليم خمسة عناصر للوساطة التي قامت بتسليمهم لأمن المديرية الخاضع للمليشيات مشترطة إيداعهم السجن والتحقيق في القضية.

وجاءت الحملة الحوثية بهدف اختطاف أحد الأهالي في قرية "الصرم" عقب تورط قيادي حوثي في شراء تماثيل وآثار مزورة منه،  بمبالغ مالية كبيرة منه.

وكشفت الحادثة عن تورط قيادات المليشيا في المتاجرة بالآثار ونهبها في محافظة إب وبقية المحافظات الخاضعة لسيطرتها، حيث تعتمد المليشيا على المتاجرة بالآثار والمخدرات كواحدة من أبرز الثراء المتسارع لقياداتها المختلفة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى