السقاف: ما تقوم به مليشيات الحوثي بحق المختطفين لن يغير من توجهات الصحفيين

السقاف: ما تقوم به مليشيات الحوثي بحق المختطفين لن يغير من توجهات الصحفيين

قال المسؤول الإداري لفرع النقابة في تعز عماد السقاف، إن ما تقوم به مليشيات الحوثي من معاملة قاسية وتعذيب للصحفيين المختطفين في سجونها لن يغير من توجهات الصحفيين.

جاء ذلك خلال لقاء موسع أقامته نقابة الصحفيين فرع تعز، بالشراكة مع قسم الإعلام بكلية الآداب بجامعة تعز، إحياء لليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين.

وقال السقاف خلال اللقاء إن النقابة تبذل جهودا وحملات مناصرة في سبيل الضغط للإفراج عن الصحفيين المختطفين، مؤكدا أن الزملاء المختطفين هم صوت الحرية والديمقراطية.

لافتا إلى ان أن نقابة نظمت اكثر من ثلاثة لقاءات تشاروية منذ عام 2017 حول اوضاع الصحفيين، وبدأت بلم شمل الاسرة الصحفية خصوصا ومناقشة الكثير من هموم الصحفيين، وستعمل على تفعيل فرع النقابة بشكل جيد خلال المرحلة القادمة.

من جهته قال الصحفي بلال المريري خلال اللقاء إنه تم قتل عدد غير قليل من الصحفيين أثناء قيامهم بواجب المهنة، ولم يسلم صحفي واحد في اليمن من التعرض لإحدى صنوف الأذى، إما بالخطف والتعذيب أو التهديد والترهيب، وأمام هذه الحالة المفرطة من العنف لم يفقد الإعلام أدواته الإنسانية من مراسلين ومحررين.

وأضاف  منذ اندلاع النزاع باليمن في العام 2015 كان لجماعة الحوثي المليشاوية، النصيب الأكبر من الانتهاكات التي طالت الصحفيين، كما كان لتعز الحصاد الأكبر من الوجع الذي عشناه برحيل زملاء المهنة على وقع القصف الحوثي والقنص وهي انتهاكات جسيمة للقانون الدولي والقانون الإنساني الدولي.

وقال إن الهجوم المتعمد على الصحفيين هو جزء من حملة واسعة النطاق ومنهجية تهدف إلى منع الوصول إلى المعلومات حول الوضع الإنساني والسياسي في اليمن ، وعلى مدار سنوات النزاع القائم دفع ويدفع الصحفيون والمدافعون عن حقوق الإنسان ثمنًا باهظًا لمجرد ممارسة حقهم في حرية التعبير.

وتقول المنظمات الحقوقية الدولية من بينها المفوضية السامية لحقوق الإنسان في آخر تقرير لها أنها مصدومة من العدد المرتفع لانتهاكات حقوق الإنسان ضد الصحفيين في عموم اليمن، بما في ذلك القتل والإخفاء القسري وأحكام الإعدام، في مخالفة للقانون الدولي لحقوق الإنسان.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى