تعز :حفل جمهوري وعرض عسكري مهيب ابتهاجا بالذكرى الـ60 لثورة 26 سبتمبر المجيدة

تعز :حفل جمهوري وعرض عسكري مهيب ابتهاجا بالذكرى الـ60 لثورة 26 سبتمبر المجيدة

شهدت مدينة تعز صباح اليوم الاثنين حفلا جمهوريا، وعرضا عسكريا مهيبا ابتهاجا بالعيد الـ60 لثورة السادس والعشرين من سبتمبر المجيدة.

وبحسب المركز الإعلامي لقيادة محور تعز، شهد الحفل الذي حضرته قيادات من السلطة المحلية والعسكرية والامنية وحشد كبير من المواطنين ، عرضا عسكريا لوحدات رمزية عسكرية وأمنية من محور تعز.

وأكدت كلمة السلطة المحلية والجيش الوطني التي ألقاها اللواء عبدالكريم محمد الصبري  وكيل محافظة تعز لشئون الدفاع والأمن، إن مناسبة الثورة، ليست مجرد ذكرى عابرة، بل هي تاريخ مجيد لجيل من رجال اليمن قرروا الثورة والانعتاق من قيود الطغيان.




وأضاف" اننا نحتفل بهذه المناسبة العظيمة، واليوم الوطني الكبير ونحن نواجه للعام السابع حرباً شرسةً وحصاراً جائراً تفرضه علينا أذناب الإمامة من مليشيا الحوثي الانقلابية، وعلى مرأى ومسمع العالم اجمع بما فيهم الأمم المتحدة، دونما موقف يذكر من اجل فك الحصار عن هذه المحافظة الامر الذي يستوجب معه المزيد من التوحد والاصطفاف خلف جيشنا الوطني الذي هو أملنا في الخلاص من هذه المليشيا وفك الحصار.

وتوجه بالتحايا والعرفان لحماة ثورة سبتمبر وهم ابطال الجيش الوطني في جميع جبهات القتال بالمحافظة وهم يذودون عن تعز، ويسطرون ملاحم الوفاء لها اقول لهم انتم شرف هذه المحافظة وعنوان فخرها ولولاكم أنتم يا رجال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية ما كنا لنحتفل اليوم بثورة السادس والعشرين من سبتمبر من هذا المكان ولما رفعنا العلم الوطني على كل منزل وشارع وحي".




وتابع مخاطبا الجيش والمقاومة "ولولاكم انتم لكنا نحتفل بنكبة واحد وعشرين سبتمبر بدلاً عن 26 سبتمبرـ ولولاكم انتم لكنا اليوم مقسمين بين سادة وعبيد وقناديل وزنابيل فالحمد الشكر لله أولا وآخرا على نعمة الحرية والشكر لكم انتم يا رجال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.

وأضاف" ها نحن نحتفل اليوم بالذكرى ال ٦٠ لثورة ٢٦ سبتمبر المجيدة في كل مدينة وقرية وتتجدد معها شعلة الثورة اليمنية ويتجدد معها القسم الشعبي والعسكري للانتصار للجمهورية بعد أن تسللت الإمامة العنصرية ممثلة بجماعة الحوثي النسخة الأسوء للإمامة السلالية إلى حصن الجمهورية محاولة الاستيلاء على حكم اليمن مدعومة بأطماع الفرس وأحقادهم المتجددة ضد الأمة العربية والإسلامية كخناجر مسمومة لطعن اليمن وتفتيت الأمة العربية.





وأوضح قائلا" أعلم أنكم تعرفون أن عدوكم الجبان يحشد على كل أطراف المدينة قواته ومعداته مستغلا الهدنة لتنفيذ مخططاته لاستهداف مدينتكم، لكنه يغفل أنكم رجال كالأسود في سبيل الوطن بصورة لا تخطر على باله ويشكل يمكنكم من ابتلاع ودحر كل نواياه وأمانيه بإخضاع تعز وإزالة مكانتها المرعبة في نفسيتهم، نقول له أننا جميعا له بالمرصاد وأننا على أتم الاستعداد لدفن مخططه وجيشه وأن وجودهم على هذه الأرض أشبه بالمستحيل وقد أثبتم لعدوكم عبر السنوات الماضية أنكم أعظم من كل أوهامه.

وتقدم بخالص الشكر والعرفان لدول التحالف العربي ممثلة بالمملكة العربية السعودية على ما يقدمونه من دعم ومساندة لليمن وإننا على أمل منهم في استكمال التحرير واستعادة الدولة وتأمين عمقهم الاستراتيجي من الأطماع الفارسية في المنطقة.



القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى