منظمة حقوقية توثق 17 ألف حالة تعذيب في سجون مليشيا الحوثي

منظمة حقوقية توثق 17 ألف حالة تعذيب في سجون مليشيا الحوثي

وثق فريق حقوقي ارتكاب ميليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، أكثر من 17 ألف تعذيب في السجون التابعة لهم، إضافة إلى مقتل 15 صحافيا ومصورا خلال سبع سنوات من سيطرة الميليشيا  الحوثية على العاصمة صنعاء.

وأوضح الفريق الحقوقي للرابطة الإنسانية للحقوق، في كلمة أمام مجلس حقوق الإنسان على هامش انعقاد الدورة الـ51 في جنيف، بأنه وثق 17638 حالة تعذيب جسدي ونفسي في سجون ميليشيا الحوثي، بينهم 587 طفلاً و150 امرأة، خلال الفترة من سبتمبر 2015 وحتى سبتمبر 2022م.

وكشف الفريق عن مقتل 15 صحافيا ومصورا برصاص ميليشيا الحوثي خلال الفترة ذاتها، إضافة إلى إصدار أحكام بالإعدام في حق آخرين لا يزالون محتجزون في سجونها.

واستعرض الفريق الانتهاكات التي ترتكبها ميليشيا الحوثي ضد الصحافيين والناشطين والحقوقيين والمدنيين منذ اجتياحها المسلح للعاصمة اليمنية صنعاء في 21 سبتمبر 2014.

ودعا الفريق مجلس حقوق الإنسان والمنظمات الدولية إلى ممارسة الضغط على الحوثيين لإطلاق سراح كافة المعتقلين ووقف الانتهاكات الصارخة في حق اليمنيين، وإلغاء أحكام الإعدام الصادرة بحق الصحافيين المحتجزين في سجونها منذ سنوات.

كما طالب بضرورة الاهتمام بملف المعتقلين والمختطفين في سجون ميليشيا الحوثي، وما يتعرضون له من انتهاكات جسيمة، وكشف مرتكبيها باعتبارها جرائم ضد الإنسانية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى