اتحاد القوى الشعبية يهنئ الإصلاح بذكرى التأسيس ويشيد بدوره الوطني

اتحاد القوى الشعبية يهنئ الإصلاح بذكرى التأسيس ويشيد  بدوره الوطني

هنأ القائم بأعمال الأمين العام لحزب اتحاد القوى الشعبية عبدالسلام رزاز، التجمع اليمني للإصلاح، بمناسبة الذكرى الـ32 لتأسيس الإصلاح.

وعبر لموقع "الإصلاح نت" عن خالص التهاني واصدق التبريكات بمناسبة الذكرى32 لتأسيس حزب الإصلاح، متمنيا له كل التوفيق في نضاله الوطني مع كافة القوى والأحزاب السياسية في انهاء الانقلاب واستعادة الدولة وتحقيق السلام العادل وبناء مستقبل يسوده العدل والمساواة في ظل دولة المواطنة المتساوية والحقوق والحريات.

وأعرب رزاز عن التقدير لدور حزب الإصلاح الوطني وتضحياته المشهودة في مختلف محطات العمل السياسي والنضالي، وفي مقدمة ذلك تضحياته في مواجهة الانقلاب على الشرعية والتوافق الوطني.

وقال إن بان الناس اليوم لا تنتظر من الأحزاب  سرد ما حققته وما عانته وما حجم تضحياتها منذ التأسيس، فالناس فلديهم من الوعي ما يمكنهم من انصاف وتقييم وفهم تاريخ كل حزب وما قدمه طوال مسيرته لنفسه وللوطن، ورأى أنه وليس من المفيد لاي حزب ان يتوقف عند أحاديث قد تجاوزها الواقع.

وأوضح أمين عام اتحاد القوى الشعبية إن الناس ينتظرون من كل حزب ان يواكب حاجاتهم ومتطلباتهم وتطلعاتهم وطموحاتهم بحيث يقدم في كل عام خطابا جديدا وشفافا يوضح ما انجزه في العام الذي مضى ونوع المشاكل والتحديات التي برزت امامه وماهي رؤيته لمعالجتها، كما يتطلعون الى دور الأحزاب في بناء نموذج الدولة في المناطق التي هي قادرة على البناء فيها ومواجهة مشاكل اللحظة بالمعالجات التي تطمئن الناس وتعزز ثقتهم بالأحزاب.

ودعا الأحزاب لأن تنتقل من الحديث عن الامس الى الحديث عن اليوم وعن الغد وان تدافع عن مكتسباتها بمزيد من العمل والتطوير والتحديث واستيعاب المتغيرات على المستوى الفكري والسياسي والاقتصادي والاجتماعي والحقوقي والعمل على تطوير وعي أعضائها وتنمية خبراتهم باستمرار لكي يصبحوا فاعلين ايجابيين في خدمة الوطن باقتدار وكفاءة عالية، لافتاً إلى أن هذا يحتاج الى تجديد الرؤى والبرامج داخل كل حزب باستمرار في ضوء تقييم الأداء والاعتراف بالأخطاء وتجاوزها ومواكبة كل جديد.

وأكد رزاز أن التجمع اليمني للإصلاح حقق تحولات مهمة كحزب في الجوانب الفكرية والسياسية وجرت مياه كثيرة في مسيرته، خلال العقدين الماضيين، وأن الناس تنتظر منه المزيد من التحديث في مختلف البنى الداخلية له ليصبح أكثر قدرة على تحقيق التحولات لصالح مستقبل اليمن باعتباره حزبا ممتدا في كل مساحة الوطن.

ووجه أمين عام اتحاد القوى الشعبية تحية لكل إصلاحي داخل الوطن وخارجه متمنياً لهم الخير وللوطن.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى