انطلاق مؤتمر إسلامي بميرلاند الأمريكية بعنوان "رسالة موسى وعيسى ومحمد المقدسة"

انطلاق مؤتمر إسلامي بميرلاند الأمريكية بعنوان "رسالة موسى وعيسى ومحمد المقدسة"


انطلقت اليوم السبت، بولاية ميرلاند، أعمال الدورة الـ41 للمؤتمر السنوي للدائرة الإسلامية لأمريكا الشمالية (ICNA) بالتعاون مع الجمعية الإسلامية الأمريكية (MAS)، في أكبر تجمع بالولايات المتحدة.

وبمشاركة عشرات الآلاف من المسلمين، بينهم أكاديميون وعلماء دين ومحاضرون، عقد المؤتمر الذي يستمر يومين في مدينة بالتيمور من ولاية ميريلاند، تحت شعار "رسالة موسى وعيسى ومحمد المقدسة".

وقال رئيس الدائرة الإسلامية لأمريكا الشمالية جاويد صديقي، في كلمته الافتتاحية، إن "المؤتمر يشكل فرصة ثمينة للغاية لجميع المسلمين من أنحاء العالم، والمنطقة على وجه الخصوص".

وتأسست الدائرة عام 1968 كرد فعل على الحاجة المتنامية إلى مجتمع مسلم متضامن، بينما تأسست الجمعية عام 1993 وهي منظمة أهلية خيرية تهتم بالنشاط الاجتماعي والثقافي والتعليمي.‎

من جانبه، قال رئيس الجمعية الإسلامية الأمريكية أزهر عزيز، إن "الولايات المتحدث تمر بامتحان صعب جدًا في الوقت الراهن". مشيرًا إلى "ضرورة التزام جميع المسلمين بإرادة قوية ومشتركة".

وخلال حديثها لمراسل الأناضول، أعربت مسلمة أمريكية من أصول إثيوبية عن سعادتها بتنظيم مثل هذه الفعالية الكبيرة في الولايات المتحدة، مؤكّدة أنها تشارك فيها كل عام.

وحظيت منصة وكالة الأناضول في إطار المؤتمر باهتمام وإقبال المسلمين المشاركين، حيث قدّمت لهم معلومات عن أعمالها في تركيا والعالم، وقدمت تعريفًا بالكتب التي وثقت محاولة الانقلاب الفاشل في تركيا منتصف يوليو/تموز الماضي.

وإلى جانب الأناضول، افتتحت في المؤتمر منصات ترويج لعدد من المؤسسات التركية، وعلى رأسها مركز الديانة الأمريكي الذي افتتحته تركيا بالولايات المتحدة، إضافة إلى جمعية "توركان".


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى