العامري: الإصلاح أيقونة النضال وأثبت في كل المحطات حرصه على المصالح الوطنية

العامري: الإصلاح أيقونة النضال وأثبت في كل المحطات حرصه على المصالح الوطنية

قال رئيس حزب الرشاد، الدكتور محمد بن موسى العامري، إن التجمع اليمني للإصلاح، كان وسيظل تجربة بارزة في الحياة السياسية اليمنية وأيقونة في مسيرة النضال الوطني السلمي.

 

وبارك العامري في تصريح لموقع "الإصلاح نت" لقيادة وقواعد وأعضاء الإصلاح بمناسبة الذكرى الـ32 لتأسيس الحزب الذي قال إنه " ظل متمسكاً بالثوابت الدينية والوطنية، متميزاً بنهجه الوسطي المعتدل، متمنياً للحزب مزيداً من التقدم، وإثراء التجربة السياسية والتعددية، رغم كل التحديات التي يمر بها وطننا العزيز.

 

وأكد العامري أن الإصلاح أثبت في كل المحطات التاريخية بمواقفه وأدبياته حرصه على المصالح الوطنية وفي مقدمتها الأمن والاستقرار ووحدة اليمن وسلامة أراضيه، من خلال مساندته لمؤسسات الدولة اليمنية، في مواجهة آفة الإرهاب والتطرف.

 

لافتاً إلى دعم الإصلاح لجهود الدولة من خلال دعم جهود أجهزة الأمن وقوات الجيش ضد الاختلالات وحركات التمرد والإرهاب، لا سيما الإرهاب الذي تمارسه مليشيات الحوثي الانقلابية على مدى تاريخها الممتد من العنف والجريمة والفوضى وتقويض الأمن والاستقرار.

 

وقال إن الإصلاح دفع ثمناً باهظاً حيال مواقفه تلك، حيث قدم في سبيل معركة الدفاع عن أحلام اليمنيين واستعادة دولتهم، الآلاف من خيرة شبابه وكوادره بين شهداء وجرحى ومعتقلين ونازحين، وتعرضت مؤسسات الحزب ومقراته للنهب والمصادرة والتضييق.

 

ووجه رسالة إلى الإصلاح قائلا" رسالتي لحزب الإصلاح ولكل القوى الوطنية مزيداً من التشارك والانفتاح على القوى الأخرى والمكونات السياسية ودعم الحراك الإصلاحي الإيجابي داخل تكويناته، وإشاعة أجواء الحوار مع الجميع ومعالجة أوجه القصور التي لا يخلو منها جهد بشري.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى