مليشيا الحوثي تواصل استغلال الهدنة وتدفع بتعزيزات جديدة باتجاه تعز

مليشيا الحوثي تواصل استغلال الهدنة وتدفع بتعزيزات جديدة باتجاه تعز

دفعت مليشيات الحوثي الانقلابية، اليوم الثلاثاء، 30 آب، 2022، بتعزيزات عسكرية جديدة باتجاه محافظة تعز، في خرق مواصل للهدنة الأممية واستغلالها لتحقيق أهداف عسكرية.

وقال شهود عيان، لـ" الصحوة نت" إن عربات عسكرية وشاحنات تابعة لمليشيا الحوثي، مرت في مناطق متفرقة بمحافظة إب، في طريقها إلى تعز.

وبحسب الشهود، مرت التعزيزات الحوثية والمعدات العسكرية، في مناطق السحول شمالي مدينة إب، ومناطق الدائري الغربي لمدينة إب، ومفرق جبلة ومنطقة النجد الأحمر ونقيل السياني جنوبي المحافظة، واتجهت نحو تعز.

وتأتي هذه التعزيزات بالتزامن مع تصعيد عسكري لمليشيا الحوثي في جبهة الضباب غربي محافظة تعز، بالرغم من الهدنة الأممية بين الطرفين، في ظل صمت مطبق للمبعوث الأممي تجاه خروقات مليشيا الحوثي.

وكانت الحكومة قد أكدت أنها لن تسمح لمليشيات الحوثي باستمرار خروقاتها وعبثها واستغلالها للهدنة والاستفادة من التزام الجانب الحكومي بتنفيذ بنود الهدنة لتحقيق أهداف عسكرية وسياسية على حساب خيارات اليمنيين وتطلعاتهم الى السلام والاستقرار وتحمل المليشيات الحوثية عواقب ذلك.

ودعت المبعوث الدولي الى تحمل مسئولياته وإدانة هذه الأعمال الإجرامية التصعيدية لجماعة الحوثي في تعز، كما دعت المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته بموجب القانون الدولي والمواثيق الدولية لتحمل مسئولياته بموجب القانون الدولي والمواثيق الدولية.

كما أعلنت اللجنة العسكرية الحكومية يوم الاثنين تعليق مشاركتها في المحادثات الجارية في العاصمة الأردنية عمان، ردا على الهجوم الذي شنته مليشيات الحوثي الانقلابية على مدينة تعز.

ومساء الأحد أقدمت مليشيات الحوثي الانقلابية على شن هجوم عنيف على منطقة الضباب غرب مدينة تعز استمر حتى فجر الإثنين في محاولة للسيطرة على المنطقة لقطع الشريان الوحيد الذي يربط مدينة تعز بمحافظة عدن.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2021 م

الى الأعلى